الأنشطة الترفيهية تحمي الكبار من الخرف

الرئيسية منوعات

 

 

أكدت دراسة صينية جديدة إن الأنشطة الترفيهية مثل قراءة كتاب وممارسة اليوغا وتمضية الوقت مع العائلة والأصدقاء تساعد في تقليل خطر الإصابة بالخرف، وإن الذين ينخرطون في هذه الأنشطة يكونون أقل تعرضاً لتطوير المرض بنسبة 17%.

وأجريت الدراسة في جامعة بكين، ونشرت على موقع مجلة “نيورولوجي” المتخصصة في علم الأعصاب. وقام فريق البحث فيها بمراجعة بيانات 38 دراسة سابقة شملت مليوني شخص، تمت متابعتهم لمدة 3 سنوات على الأقل، وأصيب منهم 74700 شخص بالخرف خلال فترة البحث.

وتم تعريف الأنشطة الترفيهية بأنها تلك التي يشارك فيها الأشخاص من أجل الاستمتاع، وتنقسم إلى أنشطة: عقلية، وجسدية، واجتماعية.

ووجد الباحثون أن من شاركوا في الأنشطة العقلية كانوا أقل عرضة للإصابة بالخرف بنسبة 23%.

ويتضمن النشاط العقلي: القراءة والكتابة ومشاهدة التلفزيون والاستماع إلى الراديو وممارسة الألعاب والآلات الموسيقية واستخدام الكومبيوتر والحرف اليدوية والرسم.

وحلّ تأثير الأنشطة البدنية مثل المشي والجري والسباحة وركوب الدراجات واليوغا والرقص تالياً بنسبة 17%.

أما تأثير الأنشطة الاجتماعية مثل الزيارات وحضور المباريات على تقليل خطر الإصابة بالخرف فلم يتجاوز 7%.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.