برامج تأهيلية بمعايير عالمية لنزلاء المؤسسات العقابية في دبي

الإمارات

6115_3_728x90-aw-en

منارة تعليمية وتثقيفية للنزلاء من خلال البرامج والدورات الهادفة التي تقدمها إدارة تعليم وتدريب النزلاء

تنفيذ حزمة من البرامج التأهيلية للنزلاء بهدف تنمية وتأهيل قدراتهم العلمية والمهنية وتقوية وازعهم الديني

 

قال اللواء علي الشمالي مدير الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والاصلاحية في القيادة العامة لشرطة دبي إن الإدارة العامة أصبحت منارة تعليمية وتثقيفية للنزلاء من خلال البرامج والدورات الهادفة التي تقدمها إدارة تعليم وتدريب النزلاء استمدت خطتها في تأهيل النزيل من شعار “الإنسان قبل المكان”.

وأضاف أن الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والاصلاحية قامت بتنفيذ حزمة من البرامج التأهيلية من خلال إدارة تعليم وتدريب النزلاء بهدف تنمية وتأهيل قدراتهم العلمية والمهنية وتقوية وازعهم الديني بما يعزز ثقتهم بأنفسهم ومن ثمّ بالمؤسسة بالإضافة إلى إزالة حاجز الخوف والتردد الذي يخالج صدورهم تجاه مجتمعهم الذي سيخرج إليه النزيل بعد قضاء عقوبته.

وأوضح اللواء علي الشمالي أن إدارة تعليم وتدريب النزلاء تتكون من أربعة أقسام وهي قسم البرامج التعليمية وقسم البرامج الدينية وقسم البرامج الرياضية وقسم التدريب المهني حيث يقوم قسم البرامج التعليمية بالإشراف على متابعة ومساعدة النزلاء الراغبين في استكمال تعليمهم في جميع المراحل ومساعدة النزلاء في مواصلة مشوارهم التعليمي وتوفير المكان المناسب للدراسة في جميع المراحل والتخصصات وتوفير الكتب والقرطاسية للطلبة الملتحقين بالدراسة ومحو الأمية العلمية والإلكترونية لدى النزلاء وتطوير مهارات وهوايات النزلاء والعمل على استغلال قضاء فترة العقوبة بما ينفع النزلاء ويسلحهم بسلاح المعرفة والعلم.

ولفت إلى أن قسم البرامج الدينية تنصب مهامه في نشر الوعي الديني والتثقيف بمتطلبات العقيدة الإسلامية وذلك عن طريق المحاضرات والندوات والدورات وحلقات حفظ القرآن الكريم ويهدف القسم إلى تقوية ونشر الوازع الديني لدى النزلاء من المسلمين وتشجيعهم على حفظ القرآن وتوفير الكتب والقرطاسية للطلبة الملتحقين في الدورات وتطوير مهارات النزلاء على إلقاء الخطب والمحاضرات والعمل على استثمار قضاء فترة العقوبة بما ينفع النزلاء.

وذكر أن قسم البرامج الرياضية يهتم بجميع الأنشطة والمسابقات الترفيهية والرياضية للنزلاء فينظم المسابقات الرياضية المختلفة في شهر رمضان المبارك وعلى مدار السنة وفي جميع الأنشطة وتوفير أجهزة استقبال فضائية لنقل جميع البطولات والمسابقات المحلية والعربية والعالمية للنزلاء على مدار السنة وتنظيم المسابقات الترفيهية في مجال الشعر والمسابقات الثقافية والإشراف على تنظيم الأعمال المسرحية التي يقوم النزلاء بتنفيذها في شتى المواضيع والمناسبات ويهدف القسم إلى مساعدة النزلاء في ملء فراغهم وزرع روح التنافس الشريف فيما بينهم والاهتمام بالمحافظة على اللياقة البدنية لديهم.وام

وأوضح أن قسم التدريب المهني يقوم بتنظيم الدورات المهنية والحرفية المختلفة والعمل على توفير مهارات مهنية جديدة لدى النزلاء وتنمية مهاراتهم الشخصية وإعادة تأهيل النزلاء من الناحية المهنية والحرفية في مختلف المجالات وتوفير مهن جديدة لهم والمساهمة في خلق فرص عمل مناسبة لهم وفق متطلبات سوق العمل بالإضافة الى مساعدة النزلاء في ملء الفراغ لديهم واكتساب مهارات مهنية وحرفية جديدة ومفيدة وتأهيلهم من الناحية المهنية والحرفية وتشجيعهم على القيام بالأعمال الخاصة بهم بعد الإفراج عنهم.

من جانبه قال الرائد محمد عبد الله العبيدلي مدير إدارة تعليم وتدريب النزلاء إن عدد النزلاء المستفيدين من البرامج التعليمية والتدريبية في الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية بلغ 946 نزيلا ونزيلة في النصف الأول من العام الجاري وذلك من خلال الدورات والمحاضرات التي تم عقدها خلال هذه المدة ومنها دورة تحفيظ القرآن الكريم وبطولة كأس الإدارة للنزلاء ودورة التصوير الضوئي ودورة التصميم الثلاثي الأبعاد وفعاليات مهرجان الآداب باللغة الإنجليزية وفعاليات مهرجان الآداب باللغة العربية ودورات الحاسب الآلي ودورات اللغة العربية ومبادرة نادي القراءة والبطولة الرمضانية وغيرها من البرامج الأخرى.وام

 

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.