خليفة بن طحنون: الشباب ثروة الوطن الحقيقية ورأس ماله الاستراتيجي

الإمارات

6115_3_728x90-aw-en

قال الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير تنفيذي مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي إن الشباب هم ثروة الوطن الحقيقية ورأس ماله الاستراتيجي ومصدر طاقته التي ستواصل مسيرة البناء والعطاء في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد الشيخ خليفة بن طحنون – بمناسبة اليوم العالمي للشباب الذي يوافق 12 من شهر أغسطس من كل عام – ضرورة تهيئة البيئة المناسبة لتنمية مهارات الشباب وتطوير كفاءاتهم وتحسين قدراتهم من خلال طرح المبادرات النوعية التي تهدف إلى تنمية الموارد البشرية وتمكينها من مواجهة التحديات المستقبلية والمساهمة في تعزيز رصيد دولة الإمارات العربية المتحدة ودورها في مسيرة تطور البشرية.

وأوضح أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” نفذت استراتيجية واضحة وقوية لدعم الشباب وتمكينهم سواء من حيث توفير منظومة تعليمية متطورة أو تهيئة البيئة المناسبة لإطلاق الطاقات والإبداعات أو من خلال دعم الكفاءات ومشاركتهم في عمليات صنع القرارات واتخاذها وإدارة البرامج والمؤسسات والهيئات والوزارات.

ولفت إلى أن الدولة كان لها السبق في تولي عدد من الشباب المواطن مراكز مرموقة ووزارات خدمية أثبت الجميع فيها تميزهم.

وأكد أن مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي طرح على مدار السنوات الماضية ومنذ تأسيسه.. مبادرات نوعية موجهة إلى أبناء الشهداء بهدف دعم الجهود الحكومية الرامية الى تمكين فئة الشباب. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.