“دبي تبادر” للاستدامة : سكان وزوار دبي استهلكوا 800 ألف لتر مياه من محطات إعادة التعبئة

الإمارات

 

 

 

 

“طلبات الإمارات” تحتفي بنتائجها للأشهر الستة الماضية في إطار مبادرة “دبي تبادر” للاستدامة

 

كشفت مبادرة “دبي تبادر” للاستدامة عن استهلاك سكان وزوار دبي لأكثر من 800 ألف لتر مياه من محطات إعادة التعبئة في المناطق الرئيسية في الإمارة ما ساهم في توفير ما يزيد عن 1,600,000 عبوة بلاستيكية صالحة للاستخدام مرة واحدة حتى الآن.

يأتي هذا الإنجاز في إطار جهود شركة “طلبات الإمارات” – الشريك المؤسس الوحيد لمبادرة “دبي تبادر” للاستدامة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، منتصف فبراير الماضي – لتزويد المجتمعات التي تعمل فيها بالمياه المستدامة والارتقاء بصحة وسلامة سائقي التوصيل من خلال تأمين وصولهم إلى محطات المياه على مدار العام.

وأعلنت “طلبات الإمارات” عن النتائج التي حققتها خلال فترة الأشهر الستة الماضية في إطار المبادرة الرامية إلى تقليل استخدام عبوات المياه البلاستيكية الصالحة للاستعمال مرة واحدة حيث ساهمت من خلال 20 محطة لإعادة تعبئة المياه منتشرة في مختلف أنحاء إمارة دبي، بنسبة تتجاوز 45% من إجمالي العبوات التي نجحت بتوفيرها مبادرة ” دبي تبادر” للاستدامة .

وقالت تاتيانا رحال المديرة العامة لدى “طلبات الإمارات” : يسرنا الإعلان عن النتائج التي حققناها خلال الأشهر الستة الماضية في إطار هذه المبادرة التي تتخطى حدود نشر الوعي حول تأثير البلاستيك على البيئة إلى توفير حل مبتكر يساهم بشكلٍ إيجابي في تغيير سلوكيات المجتمع على نطاق واسع .. كما يسعدنا استفادة سائقينا وجميع سائقي التوصيل في الشركات الأخرى من محطات إعادة تعبئة المياه المجانية ولا سيما خلال فصل الصيف.

ونوه يوسف لوتاه المدير التنفيذي للتطوير والاستثمار في دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي نائب رئيس مبادرة “دبي للسياحة المستدامة” إلى أن مبادرة “دبي تبادر” للاستدامة تندرح في إطار أهداف قيادتنا الحكيمة الرامية إلى ترسيخ مكانة دبي بوصفها وجهة مستدامة ورائدة، وجعلها المدينة الأفضل في العالم للعيش والعمل والزيارة.

وقال إن قوة تكامل الشراكات بين القطاعين العام والخاص في دبي تعد من الجوانب الضرورية لتحقيق استراتيجية الاستدامة حيث شكلت نموذجاً فريداً تجلت ملامحه مع نجاح المبادرة التي شجعت على استمرار مشهد التعاون والشراكات بين الهيئات الحكومية وشركات القطاع الخاص لتحقيق النمو المستدام.

وتوجه لوتاه بالشكر لشركة “طلبات” على دعمهم الكبير وتخصيص 20 محطة لإعادة تعبئة المياه بما يساهم في تحويل “دبي تبادر” إلى واقع ملموس .. كما شكر مجتمعات إمارة دبي على استجابتهم الإيجابية ودعمهم المستمر لهذا المشروع الجديد، انطلاقاً من دور المبادرات المهمة في إحداث تغيير إيجابي ودعم خطة العمل الجارية لتحقيق أهداف الإمارة في مجال الاستدامة .

وتمكنت “طلبات” من توزيع عبوات المياه القابلة لإعادة الاستخدام إلى أكثر من 15 ألف سائق و1000 موظف و1,300 فرد في المجتمع، للمساهمة في إحداث تغيير إيجابي في السلوك المجتمعي .. كما اعتمدت الشركة الحلول المستدامة مثل استخدام أجهزة توزيع المياه غير التلامسية في مقراتها بدولة الإمارات ومطابخها السحابية ومتاجر “طلبات مارت”.

وتتوزع محطات “طلبات” لإعادة تعبئة المياه في مواقع مختلفة في إمارة دبي والتي تشمل “حي الفهيدي” التاريخي و”حي الشندغة” التاريخي وسوق الذهب والحديقة القرآنية و”حديقة زعبيل” والأبراج التنفيذية و”السيف” و”بلوواترز” و”مدينة جميرا” و”ذا ووك” في”جميرا بيتش ريزيدنس” و”لا مير” و”حديقة البرشاء” و”مجمع جميرا بيتش ريزدنس” وقناة دبي المائية أمام “مدينة الحبتور” و”حديقة الصفا” و”حديقة مشرف” و”حديقة التل” في “حتا” و”حديقة نورث بارك” في “واحة دبي للسيليكون” و”سنسيت بيتش جميرا”.

وتمثل مبادرة “دبي تبادر” خطوةً من مسيرة دبي لترسيخ مكانتها بين دول العالم بوصفها إحدى أكثر المدن استدامة بما ينسجم مع خطة دبي الحضرية 2040.

كما تساهم المبادرة في دعم المبادرة الاستراتيجية التي تقودها دولة الإمارات لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050، لتكون أول دولة تحقق هذا الهدف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهو ما أعلنت عن سعيها إلى إنجازه العام الماضي إلى جانب تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.