الشؤون الإسلامية تشارك في المؤتمر العلمي والتربوي الدولي في روسيا

الإمارات

 

 

يشارك وفد من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف برئاسة سعادة محمد سعيد النيادي، مدير عام الهيئة، في المؤتمر العلمي والتربوي الدولي الـ 15 المنعقد في المسجد الجامع بموسكو خلال الفترة من 21 إلى 24 سبتمبر الجاري.

وتوجه سعادة محمد سعيد النيادي بالشكر للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية على دعوتهم الكريمة للمشاركة في هذا المؤتمر، مشيدا بعمق العلاقات والتواصل بين الدولتين والقيادتين والشعبين.

وأكد النيادي على أهمية التواصل للارتقاء بالشأن الديني وتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بما يخدم الأهداف المشتركة ويحقق الرضا والطموحات المنشودة بين البلدان المشاركة في هذا المؤتمر، مشيرا إلى أن تعزيز الجهود لنشر رسالة الإسلام المعتدلة، ونبذ كافة أشكال التطرف الفكري أمر غاية في الأهمية لتعيش المجتمعات في سعادة وتناغم ووئام.

وقال النيادي إن استقرار المجتمعات من أهم مقاصد الدين الإسلامي الذي يدعو إلى التسامح والتعايش، وأن تحصين المجتمعات بالخطاب المعتدل، والتعاليم السمحة، وإشاعة السلام والتواصل بين شعوب العالم من أولى الأولويات التي تخدم الأوطان والبلدان، وتعزز مسايرة المجتمعات لمتغيرات العصر، فبناء الوطن وتعميره والحرص على ازدهار مستقبله هي الغاية العظيمة التي تتأكد على أفراد المجتمع، وتلك دعوة الأنبياء وسنتهم.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.