“البيك” يعتزم إفتتاح فرعه الأول في أبوظبي قريباً

الإمارات

أعلنت “البيك” العلامة التجارية السعودية المحبوبة، اعتزامها إفتتاح فرع جديد في دولة الإمارات بعد التوسع الناجح في كل من دبي، عجمان و الشارقة، حيث يعتزم توسيع دائرة عملائه أكثر عبر التوسع في إمارة ابوظبي.
وسيكون مطعم البيك الجديد في الوحدة مول وجهة التسوق الايقونية والمعلم الشهير لإمارة أبوظبي. ويعد الوحدة مول واحد من أشهر المراكز التجارية في الإمارة، حيث تم تأسيسه في العام 2007 ويعتبر مركز التجاري وجهة تسوق رائدة يجتذب أكثر من 20 مليون زائر سنوياً، مع تواجد أكثر من 350 علامة تجارية عبر مساحة اجمالية قدرها 3.3 مليون قدم مربع
الجدير بالذكر ان البيك إفتتح أول فرع له في مدينة جدة عام 1974. ومنذ البداية، إلتزمت العلامة التجارية بتقديم طعام عالي الجودة وبأسعار معقولة مع خدمة سريعة وودية. هذا الإلتزام جعل البيك اسماً مألوفًا في البلاد، وهو الآن أكثر المطاعم المحبوبة في المملكة العربية السعودية، محليًا وعالميًا. ويأتي دخول البيك إلى الإمارات العربية المتحدة تماشياً مع خطط التوسع العالمية الاستراتيجية للعلامة التجارية ، والتي تأمل في تقريب قيم البيك وخدماتها من جميع العملاء. سيكون الإفتتاح المرتقب في أبو ظبي علامة بارزة في خطة التوسع تلك.

وتعليقاً على هذا الاعلان قال نافيت سودهاكاران، مدير الوحدة مول: “سيعد الفرع الجديد أكبر فرع من فروع البيك في دولة الإمارات العربية المتحدة، بمساحة 9500 قدم مربع مخصصة لمجمع الوجبات السريعة في العاصمة. لذلك قد يكون هذا هو أول البيك في الدولة الذي سيكون قادرًا على التعامل مع قوائم الانتظار الطويلة بطريقة سلسة. نحن حريصون دائمًا على تقديم التجربة الفريدة لمتسوقينا الكرام وخدمة زوارنا في إمارة أبوظبي بطريقة أفضل، لذلك نعمل ليلًا ونهارًا لتلبية توقعاتهم وهذا هو هدفنا الرئيسي”.

من جانبه صرح السيد/ واجب الخوري، مدير شركة لاين للاستثمار والعقارات، الذراع العقارية لمجموعة اللولو العالمية ” يمكننا اليوم أن نعلن إلى المتسوقين بانضمام ” مطاعم البيك” إلى الوحدة مول و الذي يعد من أكبر و أبرز سلاسل المطاعم في دولة الإمارات العربية المتحدة و السعودية و دول الخليج والتي تمثل إضافة كبيرة إلى الوحدة مول. إن فرع مطاعم البيك، الوحدة مول هو أول فرع في أبوظبي مما يؤكد على رؤيتنا في استقطاب أكبر و أنجح السلاسل التجارية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.