“التنمية الأسرية” تنظم الملتقى الثاني لتعزيز جودة حياة الأسرة

الإمارات
6322_etisalat_roaming-fifa-qatar-world-cup-2022_728x90-aws-ar

 

 

 

نظمت مؤسسة التنمية الأسرية الملتقى الثاني لتعزيز جودة حياة الأسرة تحت عنوان “مجتمعنا يجمعنا” في مركز جبل حفيت المجتمعي لتعزيز مهارات تبادل الاهتمام العاطفي والذكاء المجتمعي واكتساب المرونة والتجديد في أساليب التعامل بين أفراد الأسرة.

يهدف الملتقى إلى توفير أساليب عملية تفاعلية بين أفراد الأسرة والمجتمع، تجمع بين المتعة واكتساب المهارات، وتمكين الأفراد من تقييم قدراتهم وتفاعلهم اليومي وعلاقاتهم مع أفراد أسرهم والمجتمع، وتحديد مجالات تطويرها بما يحقق سعادة الفرد والأسرة.

وأكدت صنعة السويدي مدير مراكز مؤسسة التنمية الأسرية في منطقة العين أن الملتقى يرسخ قيم التعاون الإيجابي بين كافة أفراد الأسرة والمجتمع، وذلك بتبني العديد من المبادرات واللقاءات الاجتماعية والثقافية والترفيهية، والتعرف على الاحتياجات العاطفية لأفراد الأسرة بأسلوب ابتكاري شائق يمتاز بالتنافس والتحدي، من خلال العديد من الفعاليات الاجتماعية، ومنها /أتحدى مع عائلتي، اصنع ذكريات بحب، سينما اجتماعية “عزز جودة حياتك”، واكتشفني بحب.

وأشارت إلى أن فعالية “اكتشفني بحب ” تمكن أفراد الأسرة من استثمار وقت فراغهم والتعرف على الاحتياجات العاطفية لبعضهم البعض، الأمر الذي من شأنه تعزيز جودة علاقاتهم الأسرية ، حيث يُعد الملتقى فرصة حقيقية للتغيير الإيجابي في مختلف مناحي الحياة، وزيادة الوقت النوعي الأسري، وتعزيز الروابط الأسرية وأثرها على صحة الفرد وسعادته.

وتطرقت السويدي إلى لعبة “اتحدى مع عائلتي ” التي تحتوي على عددٍ من المقاطع الصوتية الخاصة بجودة الحياة، وأسئلة عن التراث الاجتماعي للدولة ، وألعاب ترفيهية للأسرة .. لافتة إلى فعالية “اصنع ذكرياتك بحب”، التي تتضمن التقاط صور أسرية للعائلة مطبوعة مع رسالة تذكارية، بهدف صناعة ذكريات جميلة تجمع الأسرة بمؤسسة التنمية الأسرية.

من جهتها أوضحت سلمى سالم اليحيائي مديرة مركز الوقن التابع لمؤسسة التنمية الأسرية أن فعالية سينما اجتماعية “عزّز جودة حياتك”، تتضمن عرض مشاهد من الأفلام المعتمدة لخدمة تعزيز جودة حياة الأسرة تُحاكي عدداً من المواقف الحياتية الأسرية اليومية، يعقبها استخدام أساليب التدريب المختلفة لإشراك أفراد الأسرة في إعادة صياغة السيناريوهات للمشاهد بما يعزّز جودة حياتهم ويكسبهم مهارات تعزيز العلاقات الأسرية الإيجابية .وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.