استئناف المفاوضات بين مادورو والمعارضة الفنزويلية في المكسيك

دولي
6362_-hello-business-pitch-3_728x90-dv360-ar

 

 

 

يستأنف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو المفاوضات مع المعارضة “يومي 25 و26 نوفمبر”، على ما أعلنت كولومبيا أمس.

وكتب على تويتر الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو الذي يعتزم مساعدة فنزويلا للخروج من أزمتها السياسية “تستأنف المحادثات بين حكومة مادورو والمعارضة الفنزويلية في 25 و26 نوفمبر”.

ولم يحدّد مكان إجراء المفاوضات، ما يشير إلى أنّها قد تُستأنف في المكسيك.

وبدأت الحكومة والمعارضة الفنزويليتان مفاوضات في المكسيك في أغسطس 2021 بعد فشل محاولتين سابقتين لحلّ الأزمة السياسية.

وبعدما أصبح في أغسطس أول رئيس يساري لكولومبيا، أحيا غوستافو بيترو العلاقات الدبلوماسية مع فنزويلا.

وفي العام 2019، قطع البدان علاقاتهما الدبلوماسية بعدما اعتبر الرئيس الكولومبي آنذاك إيفان دوكي (2018-2022)، أنّ إعادة انتخاب نيكولاس مادورو رئيسًا لفنزويلا مزوّرة واعترف بزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو رئيسًا.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.