حاكم الفجيرة يستقبل المشاركين بمؤتمر “بيئة المدن” ويشيد بجهودهم

الإمارات الرئيسية السلايدر
6322_etisalat_roaming-fifa-qatar-world-cup-2022_728x90-aws-ar

 

 

 

أكّد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة أهمية طرح المواضيع الحيوية في مجال الاستدامة، ومداولة التحديات المتعلقة بها وصياغة حلول ذكية للتغلب عليها، بهدف بناء مدن مستدامة تحقق النمو الحضري للإنسان وتواكب المتغيرات الراهنة والمستقبلية في العالم.

جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو حاكم الفجيرة، الضيوف والمشاركين في المؤتمر العالمي “بيئة المدن”، بحضور معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة وذلك على هامش اختتام المؤتمر، الذي نظمته بلدية الفجيرة ومؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية ومركز البيئة للمدن العربية بالتعاون مع بلدية دبي ومنظمة المدن العربية تحت رعاية سموه، في فندق ومنتجع البحر بالفجيرة تحت شعار “تطبيقات المدن الذكية المستدامة والمرنة”.

وأشاد سموه، بأهداف المؤتمر التي حرصت على تحقيقها اللجان المنظمة عبر طرح الموضوعات المهمة ومناقشتها في الندوات والجلسات الحوارية للمؤتمر خلال أيام انعقاده، مؤكّدًا سموه ضرورة الاستفادة من مخرجات المؤتمر وتوصياته وتطبيقها لتحقيق مستقبل مستدام لشعوب المنطقة.

 

وقدّم ضيوف المؤتمر، إلى صاحب السمو حاكم الفجيرة، شكرهم وتقديرهم على الاستقبال، معبّرين عن سعادتهم بالمشاركة في الحدث الذي استضافته إمارة الفجيرة، كدليلٍ ملموسٍ على مكانتها المشهودة في استقطاب المبادرات التي تخدم القطاعات الحيوية.

حضر اللقاء سعادة محمد سعيد الضنحاني مدير الديوان الأميري بالفجيرة، وسعادة سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة والمهندس محمد الأفخم مدير بلدية الفجيرة رئيس اللجنة العليا المنظمة للمؤتمر، وسعادة الدكتورة أميرة الحسن رئيس مكتب مجلس التعاون الخليجي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وسعادة المهندس داوود عبدالرحمن الهاجري مدير عام بلدية دبي رئيس مركز البيئة للمدن العربية، ومديرو البلديات بالدولة. وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.