1,339 شركة جديدة في قطاع الأغذية والمشروبات مسجلة في “غرفة أبوظبي”

الإقتصادية

 

 

 

أكد سعادة عبدالله محمد المزروعي، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، أهمية معرض أبوظبي الدولي للأغذية في تعزيز نمو قطاعات الأغذية والمشروبات والضيافة في أبوظبي وتعزيز قدراتها التنافسية، موضحا أن هذه القطاعات حققت نمواً ملحوظاً خلال الأعوام القليلة الماضية بفضل الأداء القوي للقطاع السياحي والنمو المتسارع في محفظة الإمارة من الأصول العقارية، بما في ذلك الفنادق والوحدات السكنية والتجارية.

ووفقاً لأحدث البيانات الصادرة عن غرفة أبوظبي، ارتفع عدد الشركات الخاصة العاملة في قطاعات الأغذية والمشروبات والضيافة المسجلة في الغرفة بمعدل نمو سنوي مركب بواقع 22.2% بين عامي 2018 و2022، ليصل إلى مستوى قياسي بلغ 1,339 شركة جديدة. كما سجل نشاط التجارة الخارجية من منتجات الأغذية والمشروبات في أبوظبي خلال العام 2021 زيادة بنسبة 3.7% على أساس سنوي، ليصل إلى 4.5 مليار دولار أمريكي، مدفوعاً بأنشطة التصدير القوية، حسبما أظهرت أحدث بيانات مركز الإحصاء في أبوظبي.

وأضاف المزروعي ” أطلقت دولة الإمارات الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي 2051 والتي تهدف إلى جعلها مركزاً رائداً عالمياً في مجال الأمن الغذائي القائم على الابتكار، وضمان الأمن الغذائي في جميع الظروف، وذلك من خلال الاعتماد على التقنيات والتكنولوجيا الحديثة في إنتاج الغذاء وتوريده، وتعزيز الشراكات التجارية الدولية، وتفعيل التشريعات والسياسات التي تسهم في تحسين التغذية والحدّ من الهدر لضمان الأمن الغذائي. وتشير التوقعات إلى تحقيق قطاع الأغذية والمشروبات المزيد من النمو مستقبلاً بدعم من التزام الحكومة باستمرار ضخ الاستثمارات في شركات التكنولوجيا الزراعية الناشئة واستمرار تعافي القطاع السياحي”.

وعن مشاركة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي في معرض أبوظبي الدولي للأغذية، قال سعادته ” نحرص على دعم قطاعات الأغذية والمشروبات والضيافة بما ينسجم مع مساعينا لدفع عجلة نمو القطاع الخاص وتعزيز إسهاماته في بناء اقتصاد قائم على المعرفة في الإمارة. وتتيح لنا المشاركة في هذه الفعالية تعريف الشركات الخاصة في هذه القطاعات بمحفظتنا المتنوعة من الخدمات المصممة خصيصاً لدعم نموها والمساهمة في تعزيز جهود التنمية الاقتصادية المستدامة في أبوظبي”.

وتوفر غرفة أبوظبي باقة متنوعة من الخدمات التي تلبي احتياجات جميع الشركات الخاصة على اختلافها، بدءاً من دعم فرص التواصل الاستراتيجي، وتقديم التوجيه والرؤى المتخصصة، وصولاً إلى لعب دور الوسيط بين القطاع الخاص وحكومة الإمارات. كما تلعب الغرفة دوراً محورياً في تمكين الشركات الخاصة من تحقيق أهدافها التجارية وبلوغ أقصى إمكاناتها.

وأشار المزروعي إلى أن الغرفة ستعمل خلال الفترة المقبلة على تعزيز خدماتها لتمكين أعضائها من الاستفادة من فرص النمو التي توفرها الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية، وفتح المزيد من قنوات التواصل بين جميع الأطراف لتهيئة بيئة أعمال منفتحة تكون نموذجاً يُحتذى به لتعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص في جميع أنحاء العالم، مؤكداً التزام الغرفة بدعم القطاع الخاص وتكريس كافة الخبرات والمعارف لتعزيز نموه.

وتستضيف إمارة أبوظبي النسخة الأولى من معرض أبوظبي الدولي للأغذية الذي يُقام تحت رعايةٍ كريمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، بين 6 و8 ديسمبر المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتستقطب الفعالية أبرز الشركات المتخصصة في قطاعات الأغذية والمشروبات والضيافة، بالإضافة إلى نخبة من صناع القرار والخبراء والمتخصصين في القطاع.وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.