20  لاعباً ولاعبة يمثلون الأولمبياد الخاص الإماراتي في بطولة BLAST Premier بأبوظبي

الرئيسية الرياضية

 

 

 

 

يستعد الأولمبياد الخاص الإماراتي للمشاركة بمجموعة من 20 لاعباً في نهائيات بطولة BLAST Premier العالمية، إحدى أهم البطولات في الرياضات الإلكترونية، والتي تقام في أبوظبي يومي 17 و18 ديسمبر الحالي.

وتأتي المشاركة في مبادرة من الجانبين لإتاحة الفرصة للاعبي الأولمبياد الخاص للتعرف على أجواء المنافسات، واكتساب المزيد من الخبرات عن المسابقات الاحترافية.

وتشهد النهائيات العالمية منافسات بين أقوى 8 فرق عالمية للفوز بالجوائز التي تصل قيمتها الإجمالية إلى مليون دولار وإحراز لقب بطولة العالم لعام 2022.

وساهم الانتشار المتسارع للرياضات الإلكترونية بأشكالها التنافسية المختلفة، في تغيير مشهد صناعة الألعاب، عالميًا، وفي منطقة الشرق الأوسط على وجه الخصوص.

وصارت الألعاب تستقطب أعداداً أكبر من اللاعبين من مختلف الأعمار والخلفيات والقدرات. ويأتي الأولمبياد الخاص الإماراتي ضمن العديد من المنظمات التي تدرك الإمكانات الهائلة لهذه الألعاب، وأثرها الإيجابي على اللاعبين، حيث تساهم في ترسيخ التعليم والاندماج، ويوجد العديد من اللاعبين المهتمين بالألعاب من أصحاب الهمم.

وقالت اللاعبة سلمى السلامي /18 عاما/ إحدى لاعبات الرياضات الإلكترونية من أصحاب الهمم، وتفضل لعبة FIFA: “من الجوانب الرئيسية التي جعلتني أتعلق بلعبة FIFA هو أنك بحاجة لوضع استراتيجيات وتكتيكات خاصة بك، وقد مكنني ذلك من التفكير بشكل منطقي وتطوير مهاراتي في حل المشكلات، وهذه هي السمات التي أركز عليها عندما ألعب كرة القدم بنفسي”.

وتابعت: “استمتع بالألعاب، والأولمبياد الخاص يقوم بعمل رائع بمنحنا فرصة للعب والتعرف على أشخاص جدد، كما يتيح لي أن أعرض مهاراتي في الرياضة والهوايات التي أحبها.

من جهته قال أحمد الجيلاني /33 عاما/، أحد لاعبي الأولمبياد الخاص الإماراتي المهتم بالألعاب الإلكترونية، والذي بدأ اهتمامه بالألعاب في سن مبكرة: “بدأت باللعب مع أشقائي واستمتعت بالألعاب وعملية التفكير التي تحفزها المشاركة في إحدى الألعاب، بالإضافة لتطوير مهاراتي عند لعب لعبة إلكترونية معينة”

وأضاف: “أفكر في الفوز بشكل متميز ومختلف، خاصة عندما ألعب لعبة FIFA، أو أجرب ألعاب السباق، حيث يجب اتخاذ قرارات سريعة ودقيقة، والعمل ضمن فريق. وكل هذه المهارات تساعدني في حياتي اليومية. والدعم الذي أحصل عليه من الأولمبياد الخاص الإماراتي رائع وأنا ممتن لهم للغاية لتوفير الفرص لمتابعة شغفي”.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.