إطلاق منصة “كأس آسيا” بالحمرية تحت شعار “معاك يا الأبيض”

الرياضية

 

الحمرية- الوطن:
مبادرة نوعية لاقت ترحيا كبيرا ومباركة من قبل أهالي منطقة الحمرية بواصلة بلدية الحمرية لتعزيز جهودها الاجتماعية من خلال إطلاق منصة رياضية تحت مسمى منصة كأس آسيا بالحمرية.
وتعد المنصة ثاني مبادرات بلدية الحمرية لعام 2019 ضمن فعالياتها لعام التسامح لتتيح لكافة الأهالي من القاطنين في الحمرية متابعة مباريات كأس أسيا في المجلس المقام بها.
وكشف بلدية مدينة الحمرية عن مبادرتها الرياضية في إطلاق منصة كأس الأمم الآسيوية “الإمارات 2019″، وذلك خلال فترة انعقا البطولة ومؤازرة المنتخب للوقوف خلف المنتخب الوطني “الأبيض” ودعماً لمسيرته في مواجهاته المرتقبة، ولإتاحة الفرصة أمام أبناء مدينة الحمرية لمتابعة البطولة الكروية بشغف وروح رياضية عالية.
وأكد مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية على أهمية مبارة بلدية الحمرية والنابعة من حرص مجتمعي كبير على التواجد خلف الابيض من خلال منصة حدييثة توفر فيها كافة الخدمات أمام الأهالي والزوار
واشار إلى أنها منصة رياضية هامة لإتاحة الفرصة أمام أبناء الحمرية من عشاق المستطيل الأخضر لمؤازرة المنتخب الوطني (الأبيض) وتشجيعه في المنافسات ضمن كأس الأمم الآسيوية “الإمارات 2019″، مبيناً بأن البلدية وعبر كوادرها وفرت كافة سبل الراحة لرواد المنصة الكروية.
وأوضح الشامسي إلى أن البلدية تواصل تفعيل المنصة في أرض المعارض والمهرجانات لإقامة الفعاليات الوطنية والمجتمعية والرياضية ضمن أنشطتها الرائدة، لإتاحة الفرصة أمام أهالي الحمرية لمتابعة أحداث ومجريات منافسات كأس آسيا “الإمارات 2019، وذلك من خلال المنصة الرياضية المقامة على ضفاف خور الحمرية الخلاب.
وتابع الشامسي مؤكداً على أن المنصة الآسيوية بالحمرية ستوفر عرضاً لجميع المباريات المقامة خلال البطولة، بجانب توفير خدمات الضيافة لكافة مرتادي المنصة من عشاق الكرة المستديره، موضحاً بأن البلدية جزء من المجتمع المحلي بالحمرية، وتواصل جهودها في توفير سبل الراحة والمتعة إلى جميع شرائح المجتمع، وأن البلدية تسعى لتنمية الروابط الاجتماعية والأسرية لمرتادي المنصة، مؤكداً على أن المنصة الآسيوية مجهزه بمختلف المستلزمات لضمان الاستمتاع بمشاهدة المباريات بجانب متابعة وتشجيع ودعم منتخبنا الوطني.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.