عروض ترفيهية فى اليوم الثالث من “أبوظبي الدولي للقوارب 2018”

الرياضية

 

واصل “معرض أبوظبي الدولي للقوارب 2018″ فعالياته لليوم الثالث على التوالي، وسط إقبال واسع من العائلات والزوار المحليين والإقليميين والعالميين من جميع الأعمار، إلى جانب المهتمين بقطاع السياحة البحرية والملاحة الترفيهية.
وتخلل الحدث، الذي تنظمه وتستضيفه شركة أبوظبي الوطنية للمعارض (أدنيك)، الكشف عن أحدث القوارب واليخوت الفاخرة بصورة حصرية وأرقى المنتجات ذات الصلة بالرياضات المائية والغوص والإبحار، بمشاركة 270 شركة عارضة من 25 دولة حول العالم، إلى جانب نخبة الشركات البحرية المحلية.
ونجح معرض أبوظبي الدولي للقوارب” في دورته الافتتاحية في استقطاب مشاركة رفيعة المستوى من محبي وعشاق السياحة البحرية والمتخصصين في قطاع صناعة القوارب واليخوت الفاخرة ومعدات الرياضات المائية وأدوات الصيد، لا سيما مع تنامي سمعة إمارة أبوظبي كوجهة عالمية للفعاليات والمؤتمرات والمعارض وعاصمة لصناعة سياحة الأعمال.
ويجمع “معرض أبوظبي الدولي للقوارب 2018” أفخم أنواع القوارب واليخوت الفاخرة وأكثرها رفاهية ومعدات الرياضات المائية وأدوات الصيد والنشاطات الترفيهية الممتعة. ويتميز المعرض بالكثير من الفعاليات التي تجمع بين العروض الرياضية والأنشطة المائية ومنصات ترفيهية وتفاعلية ومنطقة رياضة صيد الأسماك، والتي أطلقناها بالتعاون مع العديد من الجهات المشاركة والداعمة للمعرض.
وتوالت الإطلاقات الحصرية الناجحة خلال اليوم الثالث مع طرح قارب “أسيس أمفيبيس بيتش لاندر” (ASIS AmphibiousBeach Lander) بطول 9.5 متر للمرة الأولى عالميا من قبل “أسيس للقوارب”، التي أطلقت أيضا القارب البرمائي “أسيس أمفيبيس” اضافة الى اطلاق عرض حي لزوارق الفورمولا-1 السريعة في منطقة المارينا، بمشاركة بطل الإمارات وفريق أبوظبي ثاني القمزي.
واحتضنت “منصة نشاطات الرياضات المائية غير الآلية” لليوم الثالث على التوالي أنشطة الرياضات المائية لشركة “ووتركولد”، والتي اشتملت على اليوغا المائية، ورحلات الكاياك، و”ايكو دونت”، والكاتامران، وركوب القوارب الشراعية. وبالمقابل، تنوعت نشاطات منصة “نشاطات الرياضات المائية الآلية” لتشمل تجربة الإبحار بقارب (Open 60) من “بيندار” (Pindar) وتجربة الإبحار بالقوارب الشراعية من أكاديمية أبوظبي للإبحار فيما نظمت “ووتركولد” أيضا فعاليات أتاحت للزوار تجربة الـ “سيكارت” وتجربة ركوب العبرة التقليدية المقدمة من “نادي أبوظبي للرياضات البحرية”، وسط أجواء مفعمة بالتشويق والمرح، إلى جانب تجربة استخدام لوح التزلج على الماء “ماكو سلنكشوت” (Mako Slingshot) المصنوع من ألياف الكربون والمزود بمحرك.
كما شهدت المنصة أيضا فعالية بعنوان “مدخل إلى عالم القوارب” – تجارب بحرية جديدة” برعاية شركة “مارين كونسبت” فيما احتضنت “منطقة الأنشطة الترفيهية” خلال اليوم الثالث عرضا ترفيهيا للوح المائي الطائر قدمته “هيدرو للرياضات المائية” (Hydro Water Sports) بحضور بطل العالم سوسكان تونغاثي،إلى جانب حركات استعراضية رائعة للجت سكي من تقديم سائق الجت سكي راشد الملا.
وشهدت الأمسية حفل “أوركسترا الإمارات للتوحد”، فضلا عن أنشطة ترفيهية مسائية استقطبت إقبالا واسعامن العائلات والزوار من كافة الأعمار.
وأفرد جدول أعمال اليوم الثالث حيزا كبيرا للنشاطات التثقيفية، حيث استضافت “منطقة رياضة صيد الأسماك” دورتين تثقيفيتين نظمهما “معهد البطين للتدريب البحري” بعنوان “القوانين الدولية لمنع التصادم في البحار – قوانين مسارات السفن” باللغتين العربية والإنجليزية، الأولى للسيدات فقط والثانية للجميع؛ فيما عقدت”إكستريم آنغلرز” دورات حول “السلامة خلال صيد السمك” و”صيد السمك بطريقة إلقاء الصنارة من على القارب” وجلسة نقاش حول “صيد السمك في الماضي والحاضر” ومحاضرة بعنوان”الصيد من على القارب المتحرك”، في خطوة داعمة لجهود تعزيز الوعي حول السلامة البحرية باعتبارها دعامة أساسية لتعزيز نمو واستدامة قطاعات السياحة البحرية والملاحة الترفيهية.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.