العثور على جماجم بشرية تشبه البيض فب الصين

منوعات
etisalat_zayed-heritage-festival_awareness_mass_al-watan_middle-banne_728x90_ar

كشفت أعمال التنقيب عن المقابر الصينية القديمة على العثور عن جماجم بشرية، تم إعادة تشكيلها عن قصد، لتأخذ شكلا معينا ومحددا كجزء من طقوس لإظهار المكانة والثروة.
وكشفت صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن العلماء اكتشفوا 25 هيكلًا عظميًا يعود تاريخها إلى ما بين 5000 إلى 12000 عام مضى، و11 منها لديها جمجمة تم إعادة تشكيلها لتشبه البيض.
واعتُبرت ممارسة استطالة الجمجمة للدلالة على الانتماء الجماعي أو الوضع الاجتماعي، عادة منتشرة ما قبل 9 آلاف عام تقريبا، إذ كانت الفكرة شائعة في الثقافات القبلية المختلفة في جميع أنحاء العالم، مثل المايا والسكان الأصليين في أمريكا الشمالية والشعوب الأصلية.
يقول فريق أعمال التنقيب من جامعة تكساس، إن خمسة من الجماجم تعود للبالغين، بما في ذلك أربعة رجال وامرأة، وتتراوح أعمار أصحاب الـ 11 جمجمة ما بين ثلاث سنوات إلى 40 عامًا.
وفقا للدراسة، تم تخصيص إعادة تشكيل الجمجمة للأفراد ذوى المكانة العالية والعائلات الثرية، إذ تم دفن الطفل البالغ من العمر ثلاث سنوات والجمجمة الطويلة بقطع من الفخار وغيرها من القطع الأثرية، ما يشير إلى أنه كان من عائلة ثرية.
ووضعت المرأة عددًا من الحلي المزخرفة على جسمها، ما يشير إلى أنها كانت أيضًا في وضع عالٍ.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.