مسنة مصرية تتغلب على “كورونا” وتخرج من العزل

الرئيسية منوعات

 

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، أمس الأول، تعافي إحدى أكبر المسنات اللاتي أصبن بفيروس كورونا المستجد في البلاد. ونشرت الوزارة عبر صفحتها الرسمية في “فيسبوك”، مقطع فيديو للسيدة المتعافية لحظة خروجها من مستشفى العزل الصحي.
وقالت وزارة الصحة المصرية: “خرجت الحاجة سليمة (75 سنة) من العزل بمستشفى كفر الزيات بعد تعافيها من فيروس كورونا”.
وظهرت الحاجة سليمة خلال مقطع الفيديو المنشور جالسة على كرسي متحرك، وظلت تردد الدعوات لكل من قدم لها يد العون ولهيئة التمريض والأطباء الذين أشرفوا على حالتها حتى تعافيها.
وفي إطار مكافحة الفيروس، قررت الحكومة المصرية بدء عزل بعض الحالات المصابة بفيروس كورونا بالمنازل، وذلك بعد تزايد الإصابات يوميا.
وقررت وزارة الصحة ضم جميع المستشفيات العامة والمركزية غير التخصصية، والبالغ عددها 320 مستشفى لخدمة وفحص الحالات المُشتبه بإصابتها.
وقالت وزيرة الصحة هالة زايد خلال اجتماع، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، إنه اعتباراً من أمس الخميس سيتم ضم جميع المستشفيات العامة والمركزية غير التخصصية لخدمة فحص الحالات المشتبه بها، بواقع 320 مستشفى، وذلك في إطار تسلسل استراتيجية التعامل مع الحالات الإيجابية.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.