حكم قضائي باستعادة جهاز تلغرام “تايتانك”

منوعات

 

سمح القضاء الأميركي خلال الأسبوع الحالي بمهمة تهدف إلى استعادة جهاز التلغراف الذي أرسلت منه نداءات الاستغاثة خلال حادث غرق السفينة الشهيرة “تيتانيك” مع إمكانية قص حطامها للمرة الأولى.
ووافقت قاضية فيدرالية في ولاية فيرجينيا الأميركية على طلب من شركة أر.أم.أس.تيتانيك، التي تريد أن تنتشل خلال الصيف جهاز التلغراف.
ورأت القاضية ريبيكا بيتش سميث أن جهاز التلغراف وهو من ماركة “ماركوني” يكتسي “قيمة تاريخية وتثقيفية وعلمية وثقافية” وأن العملية ستساهم في “المحافظة على ذكرى” نحو 1500 شخص قضوا في غرق السفينة العام 1912.
وسبق لهذه الشركة أن أجرت عمليات استعادة قطع عدة منذ اكتشاف حطام تيتانيك العام 1985 إلا أنها اكتفت حتى الآن بقطع مبعثرة في مسافة فاصلة بين قسمي السفينة.
وفي العام 2000 منعها القضاء من قص حطام السفينة لانتشال الماس منه. لكن القاضية اعتبرت هذه المرة أنه من الممكن بـ”الحد الأدنى” القيام بذلك للوصول إلى الجهاز المطلوب.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.