“العمال” البريطاني ينتقد انتهاك كبير مستشاري جونسون لقيود السفر

الرئيسية دولي

 

انتقد حزب العمال البريطاني أسلوب التعامل مع دومينيك كامينغز، كبير مستشارى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، بعد سفره متحدياً قواعد الإغلاق الخاصة بمواجهة فيروس كورونا.
ونقلت صحيفة “جغرديان” البريطانية عن توليب صديق، نائبة رئيس حزب العمال البريطاني قولها: “الشعب البريطاني لا يتوقع أن تكون هناك قاعدة له، وقاعدة أخرى لدومينيك كامينغز”.
ومن جانبه، طالب إيان بلاكفورد زعيم كتلة الحزب الوطني الاسكتلندي بالبرلمان البريطاني، على موقع التواصل الاجتماعي تويتر باستقالة أو إقالة كامينغز.
وسيراً على نفس النهج، طالب ايد دافي، القائم بأعمال رئيس حزب الديمقراطيين الليبراليين أيضاً على موقع تويتر باستقالة كامينغز بعد انتهاكه قواعد الإغلاق.
وتصاعدت الضغوط على رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لإقالة كبير مستشاريه، بعد أن أشارت تقارير في وقت لاحق إلى أنه انتهك قيود السفر المفروضة لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد في بريطانيا.
وذكرت صحيفتا “غارديان” و”ميرور”، أن دومينيك كامينغز سافر من لندن إلى منزل والديه في مقاطعة دورهام بينما كان يعاني من أعراض فيروس كورونا.
وكانت الحكومة قد اتخذت قبل أسبوع فقط إجراءات صارمة بشأن حرية الحركة للحد من انتشار فيروس كورونا، ويسمح بالسفر فقط لأسباب طارئة، ويطلب من الأشخاص الذين يعانون من أعراض الفيروس عزل أنفسهم لمدة 7 أيام.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.