إنقاذ راكب أمواج بمروحية في أحد شواطئ أستراليا

الرئيسية منوعات

 

خرج راكب أمواج قبل أيام في جولة اعتيادية إلى أحد شواطئ أستراليا من أجل ممارسة هوايته المثيرة والمحفوفة بالمخاطر.
لكن الأمر انقلب رأسا على عقب عندما وجد نفسه في بحر هائج، بحسب مقاطع فيديو وتقارير لوسائل إعلام محلية في أستراليا، الأمر الذي تطلب تدخل مروحية إنقاذ.
ووقعت الحادثة في 23 مايو الجاري، الموافق السبت الماضي، الذي عرف في ولاية نيوساوث ويلز جنوب شرق أستراليا بـ”السبت الكبير” بسبب الموجات العملاقة فيه.
ويؤدي نظام الضغط المنخفض في البحر إلى إحداث موجات عالية يصل طولها إلى 5 أمتار، وهو أمر مناسب للتزلج على المياه، غير أن الأمر أصبح خطيرا عندما اشتدت قوة الأمواج.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.