اكتشاف أرضية فسيفساء رومانية بحالة مثالية شمالي إيطاليا

الرئيسية منوعات

 

تمكن علماء الآثار من اكتشاف أرضية فسيفساء تعود لعصر روما القديمة محفوظة بشكل مثالي في شمال إيطاليا.
ويأتي هذا الاكتشاف المذهل، في بلدة نيغرار شمال مقاطعة فيرونا، بعد مرور قرن تقريباً من العثور على بقايا فيلا قديمة في الموقع ذاته.
وتبرز الصور التي نشرها مسؤولو البلدة، أنماط أرضية الفسيفساء المعقدة والملونة، والتي احتفظت بالكثير من تفاصيلها بشكل مثالي عبر القرون.
وقال مسؤولون إن الأرضية وجدت مدفونة تحت مزرعة كروم في المنطقة الجبلية.
وأوضح المسؤولون في بيان على الإنترنت أنه “بعد عقود لا تحصى من المحاولات الفاشلة، اكتشف علماء الآثار جزءاً من أرضيات وأساس الفيلا الرومانية الواقعة شمال العاصمة التي اكتشفها العلماء منذ أكثر من قرن”.
وبحسب ما ذكره مسؤولون، فإن البلدة بصدد عرض الأرضية أمام الجمهور، ولكنهم أوضحوا أن النتيجة لن تأتي في وقت قريب، وستكون هناك حاجة إلى موارد كبيرة.
وبدأت المواقع الأثرية في إيطاليا ببطء في العودة إلى الحياة، حيث تخرج البلاد من إغلاقها الطويل بسبب فيروس كورونا.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.