حوت أحدب تائه بشواطئ مونتريال على بعد 400 كيومتر من مطنه

الرئيسية منوعات

 

في واقعة غير مألوفة بالمرة، رصد حوت أحدب تائه على الأرجح منذ السبت الماضي في مونتريال، وهو أمر نادر الحدوث إذ تقع المدينة الكبيرة في كيبيك على بعد مئات الكيلومترات من الموطن الطبيعي لهذا الحيوان الثديي البحري.
وسبح الحوت، وهو على الأرجح نفسه الذي رصد قبل أيام قليلة في مدينة كيبيك، في نهر سان لوران، قبل أن يصل صباح السبت إلى مونتريال حسبما قالت ماري إيف مولر الناطقة باسم شبكة كيبيك لطوارئ الثدييات البحرية.
وشوهد الحوت الذي يقدر عمره بين سنتين وثلاث سنوات، عصر الأحد قرب جسر جاك كارتييه.
وقالت ماري إيف مولر: “هي المرة الأولى التي يرصد فيها حوت أحدب في مونتريال” الواقعة على بعد أكثر من 400 كيلومتر من الموطن الطبيعي لهذا الحيوان البحري في خليج سان لوران.
وأوضحت أن “مزيجا من العوامل” قد يفسر وصول الحوت من هذه المسافة البعيدة، فـ”نظرا إلى سنه الصغيرة يرجح أن يكون تاه خلال الصيد أو ارتكب أخطاء ملاحية”، خلال عمليات استكشافية.
وأضافت: “قد يكون الحوت تعقب طرائد وأكمل طريقه”.
وأرسل فريق متخصص للتحقق من صحة الحوت، وأشارت مولر إلى أن الحوت “قد يبقى لأشهر عدة” في مونتريال.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.