منتسبو مؤسسات “ربع قرن” يستكشفون الشارقة افتراضياً في يوم السياحة العالمي

الإمارات

 

الشارقة: الوطن

 

نظمت “أطفال الشارقة”، و”ناشئة الشارقة”، و”سجايا فتيات الشارقة”، المؤسسات التابعة لمؤسسة “ربع قرن” لصناعة القادة والمبتكرين، بالتعاون مع هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، جولة افتراضية في إمارة الشارقة، بالتزامن مع يوم السياحة العالمي، لما يتقارب من 150 طفل وشاب وفتاة من منتسبيها، بهدف تعريفهم بأهم المعالم السياحية والثقافية وأبرز الوجهات الترفيهية في إمارة الشارقة، وإطلاعهم على أهمية دور السياحة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وضمّت الجولة باقة من الفقرات التفاعلية المنوّعة، تعرف المشاركون من خلالها على مدن إمارة الشارقة التي تمثل مزيجاً بين أصالة الماضي وعراقته، وعصرية الحاضر بإطلالته الجاذبة، وعاشوا أجواء افتراضية متفردة في رحاب الطبيعة بمناظرها الخلابة، في رحلة استكشاف شواطئ الشارقة وصحاريها وقممها الجبلية مترامية الأطراف، وذلك عبر تطبيق “الشارقة 360” الذي توفره هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة على منصتي «أبل»، و«جوجل بلاي».

واستمتع المشاركون بالعديد من الأنشطة التفاعلية حول إمارة الشارقة وأبرز وجهاتها، وذلك من خلال زيارة صفحة التعلم الخاصة بالهيئة، كما طرحوا مجموعة من الاستفسارات المتعلقة بقطاع السياحة وأماكن الجذب السياحي والثقافي والتراثي والترفيهي في إمارة الشارقة وكنوزها الطبيعية والمعمارية، خلال الحديث الافتراضي مع ممثلي الهيئة، عبر تنزيل تطبيق “الدليل السياحي لإمارة الشارقة – Shj Al Guide” على هواتفهم الذكية.

وتوجهت فاطمة محمد مشربك، مدير ناشئة الشارقة بالإنابة، بالشكر والتقدير إلى هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، على التعاون المثمر في تنفيذ هذه الجولة الافتراضية عن السياحة في الشارقة، بالشكل الذي يعزز من فرص الاستثمار الأمثل لطاقات منتسبينا، ويؤهلهم ليكونوا سفراء لإمارة الشارقة داخل الدولة وخارج حدودها، متمكنين من نقل الصورة المشرفة عن الثقافة الإماراتية وأهم الوجهات السياحية والترفيهية عبر التحاور مع الآخرين.

ومن جانبها توجهت الشيخة عائشة بنت خالد القاسمي، مديرة سجايا فتيات الشارقة، بجزيل الشكر لهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، على هذه الرحلة الافتراضية في الإمارة، حيث أخذت المشاركين في جولة بين المعالم التراثية والسياحية العريقة في الشارقة، وعرفتهم بجماليات المواقع التي تحتضنها، بهدف تشجعهم على الذهاب مع عائلاتهم لزيارتها والتعرف عليها عن قرب”.

وأضافت القاسمي: “تنظيم مثل هذه المبادرات، يسهم في دعم وتشجيع السياحة الداخلية في الإمارة والدولة بشكل عام، كما يسهم في صقل معارف وخبرات المشاركين في مختلف جوانب القطاع السياحي وأهميته، مما يساعد على  إيجاد مواهب وطاقات جديدة  تطمح للعمل في القطاع السياحي”.

وقد صرحت عائشة علي الكعبي مدير أطفال الشارقة بالإنابة قائلة :تأتي هذه الفعالية لتأكد إلى أهمية السياحة كرافد مهم من روافد دعم الاقتصاد المحلي، والدور الذي تلعبه  مؤسسات ربع قرن في سبيل استثمار طاقات منتسبيها من الأطفال والفتيات والناشئة من خلال منظومة متكاملة من البرامج التعليمية والتطويرية.
وأضافت: أن مؤسسات ربع قرن تطرح العديد من البرامج التكاملية ضمن مساراتها المعتمدة، انطلاقاً من رسالتها في تحقيق التكامل المستدام فيما بينها؛ إيماناً منها بدور الأجيال القادمة في قيادة كافة القطاعات الحيوية، ومنها السياحة حيث تجسد هذا الدور من خلال  برنامج الإرشاد السياحي (حياكم)، الذي تهدف من خلاله إلى  إكساب منتسبيها مهارات فن الإرشاد السياحي وأساسياته، و اكتشاف المواهب الواعدة في هذا المجال الحيوي .

عن أطفال الشارقة:
تعتبر “أطفال الشارقة” إحدى المؤسسات التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين في الشارقة، ومنذ انطلاقتها في عام 1985م، تُعد “أطفال الشارقة” أحد الركائز الأساسية في تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، في بناء الشخصية المتوازنة للأجيال الناشئة، وتحفيزها لتكون قادرة على أخذ دورها في المستقبل من خلال إعدادها الإعداد الشامل عبر البرامج والأنشطة الثقافية والفنية والمهاراتية والتقنية والترفيهية والرياضية للأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين 6 -12 عاماً، والتي تصب جميعها في إطار صقل مهاراتهم التعليمية والمعرفية وتوسيع مداركهم.

عن ناشئة الشارقة

تعتبر ناشئة الشارقة، التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، مؤسسة شبابية تركز على الإبداع والابتكار والاكتشاف المبكر لمواهب الناشئة في الأعمار من 13 إلى 18 عاماً والعمل على رعايتها بشكل مستمر، وتهيئة البيئة الجاذبة للشباب لممارسة الهوايات وتعلم المهارات عبر مراكزها الثمانية المنتشرة في مختلف مدن ومناطق إمارة الشارقة، وتزودهم بالخبرات التي تنمي حسهم الوطني وتساعدهم على القيام بأدوارهم للنهوض والارتقاء بالمجتمع الإماراتي.

عن سجايا فتيات الشارقة

تعد سجايا فتيات الشارقة مؤسسة رائدة في تنمية مواهب الفتيات من عمر 13 إلى 18 عاماً وذلك في مختلف الفضاءات الإبداعية، وقد تأسست عام 2004 كإدارة ضمن مراكز الأطفال ثم استقلت عن مراكز الأطفال في عام 2012 بقرار إداري من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.