سعيد الشرقي: القطاع الخاص يؤدي دوراً أساسياً في تصميم خطة الاستعداد للخمسين

الإمارات

 

أكد الشيخ سعيد بن سرور الشرقي، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة أن مشاركة كل مكونات مجتمع الإمارات قيادة وشعباً وعلى المستويين الاتحادي والمحلي في صياغة المرئيات ومسارات المجتمع لخطة الخمسين عاما المقبلة ستسهم في تحقيق الأهداف المنشودة لتشكل أكبر استراتيجية تنموية بعيدة المدى على مستوى المنطقة والعالم.
ونوه الشيخ سعيد الشرقي في تصريح له حول الجهود والمساعي المبذولة حاليا لتصميم خطة الاستعداد للخمسين عاماً المقبلة – إلى أهمية الاستثمار في الخبرات والعقول والمواهب والكفاءات المتميزة، وتمكينهم من بناء منظومات أكثر ابتكارا وتطورا في إطار استعداد الدولة للخمسين عاماً المقبلة ومساعيها لتنمية أسس اقتصاد المستقبل ما يمكنها من الارتقاء بمؤشراتها التنافسية العالمية وينعكس ايجابا على مكانتها وموقعها في الخارطة العالمية لتكون الدولة رقم واحد في المؤشرات كافة.
وقال إن القطاع الخاص سيؤدي دوراً أساسياً في مشروع تصميم الخطة في إطار دعوة جميع الفاعلين فيه من الشركات الوطنية والعالمية العاملة في إمارات الدولة كافة وأصحاب ورواد الأعمال من خلال المشاركة ضمن الفعاليات والحوارات الجارية في الدولة.. مشيراً إلى أهمية القطاع في بناء الاقتصاد وتطويره والمحافظة على استدامته .
وأضاف الشيخ سعيد الشرقي: “أنه على الرغم من الظروف البالغة التي يمر بها العالم أجمع بسبب جائحة “كوفيد19″، فإن ما حققته الإمارات في مجال التنافسية العالمية 2020 يعد إنجازا يحق لنا أن نفخر به ليكون دافعا لنا نحن أبناء زايد لبذل المزيد من الجهود لتعزيز قدرتنا التنافسية للقطاعين الحكومي والخاص”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.