طلاء يراقب الحرارة والأكسجين في الدم للمرضى

منوعات

 

طور باحثون أميركيون دائرة كهربائية، يمكن طباعتها كطلاء على الجسم لمراقبة درجة حرارة الجسم ومستويات الأكسجين في الدم والعلامات الحيوية الأخرى، بحسب ما نشرته “ديلي ميل” البريطانية.
وتطلبت الجهود السابقة لتطوير الدوائر الكهربائية القابلة للارتداء درجات حرارة تزيد عن 290 درجة مئوية، مما كان يجعلها غير ذات صلة بالتطبيقات الخاصة بجسم الإنسان. لكن تغلب فريق للعلماء من جامعة بنسلفانيا ستيت على مشكلة الحرارة بإضافة طبقة مصنوعة من معجون كحول البولي فينيل، على غرار المادة التي تستخدم في تقشير أقنعة الوجه وهي كربونات الكالسيوم الموجودة في قشر البيض.
يقوم المركب المؤلف من كحول البولي فينيل وكربونات الكالسيوم بتكوين طبقة عازلة رقيقة للغاية للمعدن فوق البشرة مباشرة، وفقًا لما نقلته “ديلي ميل” عن موقع New Atlas. ويمكن، بعد الانتهاء من التشخيص واستكمال القياسات، أن يتم غسل الطلاء المستخدم كمستشعرات بالماء الساخن.
ويتم وضع “الطلاء” المعدني في درجة حرارة الغرفة ثم يتم ضبطه وتجفيفه باستخدام منفاخ هواء، بعدئذ يصبح من المتاح تسجيل درجة حرارة المريض وتدفق الدم ونبض القلب ومعدل التنفس.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.