السعودية تستثني المها والغزلان من موسم الصيد

منوعات

 

علنت السعودية، السماح باستئناف الصيد البري اعتبارا من 1 نوفمبر المقبل وحتى 14 يناير 2021، إلا أنها وضعت عدة محاذير وشروط لعملية الصيد منها؛ حظر صيد المها العربي والغزلان والوعول والمفترسات مثل النمر العربي، والوشق، والذئب، والضبع، وغيرها من الحيوانات والطيور المهددة بالانقراض، والطيور الجارحة.
واشترطت وزارة البيئة أن يقتصر الصيد على الأسلحة الهوائية المرخصة باسم مستخدمها فقط، والصيد بالطرق التقليدية كالصقور وكلاب الصيد.
وشددت على أنه يمنع استخدام أي وسائل أُخرى تؤدي إلى اصطياد أكثر من حيوان أو طائر، كبنادق الرش وشباك الصيد، أو الصيد بطرق غير مسموحة مثل “استخدام الغازات، أو عوادم السيارات، أو الإغراق بالماء أو استخدام وسائل الجذب والنداء، وغيرها”.
كما أكدت على منع صيد جميع أنواع الحيوانات أو الطيور داخل حدود المدن والقرى وداخل نطاق المحميات، والبحر الأحمر، ومنطقة الربع الخالي، وكذلك عدم الصيد ليلا، أو الاقتراب من مناطق الحدود البرية والطرق العامة.”العرب” اللندنية


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.