“الطاقة والبنية التحتية” تستعرض ممارساتها الذكية بالمؤتمر الدولي للأتمتة في البناء باليابان

الإقتصادية

 

استعرضت وزارة الطاقة والبنية التحتية ممارساتها الذكية التي تطبقها في مشاريعها المختلفة وذلك خلال مشاركتها في فعاليات الدورة الـ 37 للمؤتمر الدولي للأتمتة والروبوتات في البناء الذي نظمته ” IAARC ” عبر تقنية الاتصال المرئي في مدينة كيتاكيوشو اليابانية بمشاركة عالمية بارزة .
ويعد المؤتمر – الذي استمر يومين – تجمعا عالميا للمتخصصين والعلماء في مجال الأتمتة والروبوتات في البناء لمناقشة وعرض أحدث ما توصلت إليه تقنيات الذكاء الاصطناعي في مجالات الأتمتة والروبوتات المختصة بالبناء والتشييد .
وشاركت الوزارة بخمس أوراق بحثية قدمها عدد من موظفيها المختصين تمحورت حول ” استخدام تقنية الشبكات العصبية للتنبؤ في تحديد مخاطر في مرحلة التخطيط لمشاريع البناء” و “التحقق الأوتوماتيكي في الكشف عن جودة علامات وتخطيطات الطرق بإستخدام آلية الكشف المرئي في التعلم الآلي” و”الإتجاهات الحديثة المستخدمة في رصد البيانات المرتبطة بالمشاريع التي تشرف على تنفيذها الوزارة والبيانات المرورية على شبكة الطرق الإتحادية ” و”إستراتيجية دولة الإمارات للذكاء الإصطناعي” بالإضافة إلى “نظام خوارزميات التدقيق الذاتي للروبوتات في المشاريع الإنشائية” .
وأكد المشاركون في المؤتمر أن وزارة الطاقة والبنية التحتية تسعى إلى تسخير واستثمار تقنيات الذكاء الإصطناعي لتطوير قطاعات الطاقة والبنية التحتية والإسكان والنقل وتوفير الوقت والجهد والمال بدعمها لمشاريع ابتكارية طموحة تعمل على تطبيقها في المستقبل القريب الأمر الذي يخدم توجه الدولة ويدعم مشروع تصميم الخمسين عاما القادمة.
يذكر أن دولة الإمارات ممثلة بوزارة الطاقة والبنية التحتية فازت باستضافة الدورة الـ 38 للمؤتمر العالمي للأتمتة والروبوتات في مجال البناء لعام 2021 الذي سيعقد تحت شعار ” tomorrow is today co-creating the future of infrastructure 5.0 ” بعد منافسة عالمية لتصبح الإمارات الدولة الأولى في المنطقة التي تحظى بالفوز باستضافة هذا الحدث العالمي .وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.