ضمن فعاليات "منتدى تريندز السنوي الأول حول الإسلام السياسي"

“تريندز” ينظم الندوة الرابعة حول: “رحلة جماعة الإخوان الإرهابية العالمية ومستقبل التنظيم الدولي”

الإمارات الرئيسية

أبوظبي: الوطن

ينظم “مركز تريندز للبحوث والاستشارات”، يوم غد الإثنين الموافق الثلاثين من نوفمبر 2020، ندوة عن بُعد تحت عنوان “رحلة الإخوان المسلمين العالمية: من أستاذية العالم إلى البحث عن ملاذات آمنة”، وذلك عبر بث مباشر على قناتي المركز على الإنترنت باللغتين الإنجليزية والعربية. وتُعد هذه هي الندوة الرابعة ضمن فعاليات (منتدى الإسلام السياسي السنوي الأول لـ “تريندز”)، الذي يُركز على مناقشة الأبعاد كافة المرتبطة بالمشروع الفكري والسياسي لجماعة الإخوان المسلمين.
وستسلط هذه الندوة الضوء على تطور رحلة جماعة الإخوان المسلمين العالمية، وعلى تطور دور التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين منذ نشأته حتى الوقت الراهن، وستوضح المرتكزات الفكرية والأيديولوجية التي ينطلق منها التنظيم الدولي في ممارسة مهامه، ولماذا أصبحت أنشطته في العديد من دول العالم تثير قلقاً متنامياً، خاصة في الدول الأوروبية.
كما تتضمن الندوة محاور عدة، أولها “العلاقة بين الأُطر التنظيمية والمرتكزات الأيديولوجية”. والثاني “تطور دور تنظيم الإخوان العالمي .. من الدعم إلى التعبئة”. والثالث “المسار الدولي لتنظيم الإخوان .. التهديدات والمخاطر”. والرابع “العلاقة بين فروع تنظيم الإخوان في العالم .. نموذج الولايات المتحدة وأوروبا”. والخامس “تزايد المخاوف الغربية من الإسلام السياسي على مستقبل التنظيم الدولي للإخوان”. أما المحور السادس والأخير فيناقش “حقيقة التنظيم الدولي للإخوان بين الأيديولوجية والمشروع السياسي”.
ويشارك في هذه الندوة نخبة من الباحثين والخبراء في حركات الإسلام السياسي، لعل أبرزهم د. فيكتور جيرفيس، باحث في “مركز تريندز للبحوث والاستشارات”، ود. جوسلين سيزاري، رئيسة الأكاديمية الأوروبية للأديان، أستاذة مادة الدين والسياسة، بجامعة برمنغهام في الولايات المتحدة، ود. إيلان بيرمان، نائب رئيس أول مجلس السياسة الخارجية الأمريكية في الولايات المتحدة، والأستاذ أمجد طه صحفي بريطاني-عربي، محلل سياسي ومؤلف كتاب “خدعة الربيع العربي” في المملكة المتحدة، وليما دوفي باحث ومتحدث ومستشار في شؤون التطرف ومكافحة الإرهاب في المملكة المتحدة، والكولونيل (متقاعد) د. إران ليرمان، نائب رئيس معهد القدس للاستراتيجية والأمن بإسرائيل، ود. أشرف العيسوي باحث في الشؤون السياسية والاستراتيجية بـ”مركز تريندز”.
وتأتي هذه الندوة ضمن منتدى الإسلام السياسي السنوي الأول لـ “مركز تريندز للبحوث والاستشارات”، الذي يحمل عنوان (الطريق إلى الخلافة: حقيقة المشروع الإخواني)، الذي يتضمن خمس ندوات، تناقش الأبعاد كافة المرتبطة بالمشروع الفكري والسياسي لجماعة الإخوان المسلمين، والذي ينطلق من إحياء “دولة الخلافة”، والوصول إلى “أستاذية العالم”. وأقيمت الندوة الأولى في سبتمبر الماضي، تحت عنوان “المرتكزات الفكرية لجماعة الإخوان المسلمين: بين النقل والتوظيف”، التي ناقشت مرتكزات المشروع الأيديولوجي والفكري لجماعة الإخوان المسلمين وما طرأ عليه من تحولات، وعلاقته بأهداف الجماعة، وموقفها من العنف. وأقيمت الندوة الثانية في أكتوبر تحت عنوان “جماعة الإخوان المسلمين والدولة الموازية: إدارة الصراع ضد الدولة الوطنية”، التي سلطت الضوء على موقف الجماعة من الدولة الوطنية بمفهومها المعاصر، وكيف أن أيديولوجيتها العابرة للحدود تمثل تهديداً لمرتكزات الدولة الوطنية، كما حذرت من خطورة مساعي الجماعة نحو بناء مجتمعات موازية في الدول الغربية، وبالشكل الذي يهدد قيم التعايش والحرية والتسامح في هذه الدول. وأقيمت الندوة الثالثة في العاشر من نوفمبر الجاري تحت عنوان “الإخوان المسلمون والإعلام: بين الأيديولوجيا والسياسة”، التي ناقشت دور الإعلام في استراتيجية جماعة الإخوان المسلمين، وآليات توظيفه بالشكل الذي يخدم مشروعها الفكري والسياسي.

 

 

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.