رفع أسمى آيات التهاني إلى القيادة الرشيدة

“استشاري الشارقة”: الثاني من ديسمبر من الأيام المشهودة في تاريخ وطننا

الإمارات

 

رفع رئيس ونائب رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة ورؤساء اللجان الدائمة من هيئة مكتب المجلس أسمى عبارات التهاني والتبريكات لقيادة وشعب الامارات بمناسبة حلول الثاني من ديسمبر مشيدين بالإنجازات التي تحققت على مدى 49 عاما من النهضة والعزة والرخاء والتقدم ..مؤكدين ان الثاني من ديسمبر من الأيام المشهودة في تاريخ وطننا.
و قال سعادة علي ميحد السويدي رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة إن يوم تأسيس الدولة مناسبة لفتت انظار العالم الى هذا الاتحاد الذي جمع سبع إمارات تحت قيادة واحدة لتواصل البناء وتحقيق الانجازات منذ أول أيامها.. و يشرفني أن أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله ” وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله ” و صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وسمو أولياء العهود ونواب الحكام وإلى مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمين على أرضها بمناسبة اليوم الوطني التاسع والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة.
وقالت سعادة حنان راشد الجروان نائب رئيس المجلس إننا سعداء كأبناء وبنات هذا الوطن الغالي أن نحتفل و نهنئ القيادة والشعب بحلول هذا اليوم المجيد والذي يصادف الثاني من ديسمبر و هو يوم ولاء وانتماء لقيادتنا الرشيدة ومباركة أعمالها التي تحقق الانجازات تلو الانجازات للارتقاء بالوطن إلى أعلى المراتب ونشر السعادة في ربوعه واستكمال بناء الدولة المتطورة الحديثة .
من جانبه قال سعادة أحمد سعيد الجروان الأمين العام للمجلس الاستشاري إنها مناسبة لها وقع في القلب حينما يبارك الشعب للقيادة والقيادة للشعب ذكرى اتحاد الامارات، الثاني الثاني من ديسمبر الذي يعتبر مناسبة لإحياء لحظة تاريخية محفورة في وجدان كل من تشرب حب الإمارات الذي غرسه فينا المغفور له الشيخ زايد بن سلطان أل نهيان طيب الله ثراه.
و قال سعادة سيف محمد جاسم المدفع رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية نعبر عن فخرنا واعتزازنا بإحياء الذكرى 49 لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة لما يشكله هذا اليوم من علامة فارقة في النهضة والتطور ومواصلة قيادتنا الرشيد الاهتمام بالانسان في كافة المجالات والنهوض بالاقتصاد.
من جانبه قال الدكتور حميد جاسم السويجي الزعابي رئيس لجنة شؤون التربية والتعليم والشباب والثقافة والإعلام إن الثاني من ديسمبر من الأيام المشهودة على امتداد الوطن كونه شكّل مقدمة النجاحات وبداية البدايات والانطلاقة القوية للاتحاد الذي وضع حجر الأساس لدولة قدمت للعالم المثال الوحدوي الأوحد الناجح في العصر العربي الحديث فضلا عن الاهتمام بالتعليم وجعله عنوان التقدم والمستقبل.
و قال الدكتور عبدالله موسى البلوشي رئيس لجنة الشؤون الصحية والعمل والشؤون الاجتماعية إن اليوم الوطني الـ 49 لقيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة يمثل في نفوس أبناء وبنات الوطن والمقيمين على ترابه معاني جليلة وغالية تعبّر عن تضامن الشعب ورؤية قيادته الرشيدة ويعكس مستوى الرخاء في كافة المجالات لاسيما الصحية وتقديم أوجه الرعاية والخدمات الاجتماعية بأعلى المعايير.
و قال الدكتور شاهين المازمي رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية والاقتراحات والشكوى إن قيادتنا الرشيدة ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله حرصت على استثمار الموارد الطبيعية والبشرية في الدولة وترسيخ مكانة الإمارات كدولة فاعلة على الصعيدين الإقليمي والعالمي .
و أشار محمد سالم الطنيجي رئيس لجنة الشؤون الإسلامية والأوقاف والبلديات وشؤون الأمن والمرافق العامة إلى أن يوم الفخر الذي يتجدد معنا في كل عام في هذا اليوم الاستنثائي في تاريخ دولتنا إنه الثاني من ديسمبر الذي يشكل فرصة لاستعراض حجم الانجازات التي عمت ارجاء دولتنا ،و امتداد يد الامارات الانسانية الى الخارج .
و أوضحت فاطمة علي المهيري رئيس لجنة شؤون الأسرة إنها المناسبة التي يزهو بها شعب الإمارات ليعبر عن فرحته بإنجازات وطنه و الاهتمام المتواصل لبناء الانسان والاهتمام بالأسرة وتوفير شبكة الخدمات لكل فرد في ظل الرؤية الرشيدة للقيادة الحكيمة التي أعلت من رعاية الانسان صحيا وتعليميا ونفسيا واجتماعيا ليكون الإنجاز في هذا اليوم هو إنجاز الانسان على أرض الامارات.
و قال الدكتور عبدالله إبراهيم الدرمكي رئيس لجنة إعداد مشروع التوصيات في اليوم الوطني الـ 49 نقترب نحو اليوبيل الذهبي المرتقب وخمسين عاما على قيام الدولة ،لنعبر بهذه المناسبة الغالية عن أسمى آيات الولاء والتقدير للقيادة الرشيدة التي حققت الإنجازات المتتالية استنادا إلى ورؤى الآباء المؤسسين التي كانت المرتكز الرئيسي لبناء الدولة الحديثة التي صارت أية من أيات التقدم والجمال والتسامح والإنسانية. وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.