شرطة أبوظبي تحتفي باليوم العالمي للغة الأم

الإمارات

 

احتفت شرطة أبوظبي باليوم الدولي للغة الأم الذي يصادف 21 فبراير من كل عام ، وذلك من منطلق التنوع اللغوي والثقافي وتحقيقا لمنهجية التواصل مع الشركاء الاستراتيجيين وتعزيزا لأولوية الشرطة الاستراتيجية في زيادة ثقة ورضا المجتمع.
ونظمت مديرية شرطة المناطق الخارجية بقطاع الأمن الجنائي الفعالية التي تضمنت الرسم بالخط العربي وفقرة تحليل الشخصيات باللغة العربية وفقرة فنية من خلال قيام الزوار بالرسم والكتابة بالقلم كلا بلغته الأم، بالإضافة لفقرة ” لغة برايل ” للمكفوفين ، وشارك الجمهور والأطفال بتقديم نبذة عن لغتهم الأم .
وأعرب العقيد مبارك سيف السبوسي، مدير مديرية شرطة المناطق الخارجية عن اعتزازه بتنظيم مثل هذه المناسبات ، التي تأتي تشجيعا للمجتمع الذي يشهد تنوعا لغويا وثقافيا ويمثل فرصة جيدة للتعرف على مختلف اللغات واللهجات ، مؤكدا أن الاحتفالية تعد دعوة لتطوير المهارات وتعلم لغات الشعوب الأخرى .
وثمن دور المؤسسات التعليمية والشركاء الاستراتيجيين وجهودهم البارزة في المجتمع من خلال المشاركة بهذه الفعاليات الهادفة لإبراز أهميتها والتعريف بها من منطلق التعارف الحضاري بين أفراد مجتمع تتنوع به الأعراق والجنسيات .وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.