المركز العربي للدراسات الجينية ينظم ندوة افتراضية حول “علم الوراثة السكانية”

الإمارات

 

نظم المركز العربي للدراسات الجينية، أحد مراكز جائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية، ندوة افتراضية حول “علم الوراثة السكانية” بحضور أكثر من 600 مشارك من جميع انحاء العالم والتي تعد الندوة الثانية هذا العام ضمن سلسلة الندوات الافتراضية التي يعقدها المركز.
وأكدت الدكتورة ستيفاني الحايك المديرة المساعدة للمركز العربي للدراسات الجينية خلال كلمتها في الندوة أن المغفور له الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، كان صاحب رؤية حقيقية حيث كرس جزءا كبيرا من وقته وجهوده لتحسين حالة الرعاية الصحية في دولة الإمارات وجميع أنحاء العالم.
وأضافت أن وفاة المغفور له الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، مثلت خسارة كبيرة للمركز والجائزة والقطاع الصحي والانساني أجمع حيث كانت رؤية المغفور له للحد من عبء الاضطرابات الوراثية في العالم العربي السبب الرئيس لإنشاء المركز العربي للدراسات الجينية ..ونحن نأمل ان نواصل العمل في اطار رؤيته رحمه الله.
من جانبه أشاد سعادة عبدالله بن سوقات المدير التنفيذي لجائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية بالمادة العلمية للندوة وثراء الموضوعات الذي تمت مناقشتها بجهود فريق العمل بالمركز العربي والجائزة ..لافتا إلى أن الندوة تهدف إلى تعزيز التواصل بين المتخصصين حتى في ظل جائحة “كوفيد-19”.
وتحدث خلال الندوة كل من الدكتور بيار زلوعة أستاذ علم الوراثة في جامعة “البلمند” في لبنان والدكتور ديفيد كوماس رئيس مجموعة التنوع الجينوم البشري في جامعة “بومبيو فابرا” في برشلونة ..فيما أدارها الدكتور رياض بيومي من جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.