اصفرار الوجه يدل على نقص “ب 12”

الرئيسية منوعات

 

 

يعتبر فيتامين “ب 12” مكوناً أساسياً ومهماً للجسم الصحي، إذ أنه ضروري لتكوين خلايا الدم الحمراء. ويمكن أن تتطور علامات نقص الفيتامين ببطء شديد بطريقة لا يمكن ملاحظتها بسهولة.
وبحسب الخبراء، يوجد علامتان تحذيريتان رئيسيتان في الوجه، تدلان على وجود نقص فيتامين “ب12” في الجسم، وهما ألم العصب الوجهي واصفرار الوجه.
فالأشخاص الذين تكون لديهم نسبة منخفضة من فيتامين “ب12” ، قد يلاحظون أن لون وجههم أكثر اصفراراً. إضافة إلى اصفرار في بياض العين.
يرجع سبب هذا التغيير اللوني في الوجه إلى تأثر إنتاج خلايا الدم الحمراء في الجسم. فعندما يفتقر الجسم إلى فيتامين “ب12″، فإنه لا يكون قادرًا على مساعدة الجسم على انتاج خلايا الدم الحمراء، مما يؤدي إلى فقر في الدم.
وفي السياق، يعد الألم في الوجه أو الألم العصبي في الوجه علامة تحذيرية لمستويات منخفضة من “ب12” وعادة ما يتركز هذا الألم في جانب واحد فقط من الوجه. يمكن أن يكون الألم خفيفاً في عظم الخد أسفل العين مباشرة، ويمكن أن يكون أيضًا ألمًا حادًا في الجبهة، ينزل أحيانًا من فروة الرأس إلى الحافة التي تصل الأنف بالعين.
ووجدت دراسة نُشرت في مجلة “إم دي إدج لعلم الأعصاب” أن نقص فيتامين “ب12” قد يسبب ألمًا عصبيًا منعزلاً في الوجه مع إحساس بالتنميل في الجانب المصاب.
وقالت الدكتورة جيتندرا بارواه، وهي طبيبة مختصة بالأعصاب: “أحيانًا يكون علاج ألم العصب الوجهي صعبًا للغاية، وقد يخضع المرضى في كثير من الأحيان للعلاج بطرق متعددة دون تحقيق الكثير من النجاح”.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.