“ثقافة أبوظبي” تطلق إطار معايير الجودة للأنشطة والخدمات السياحية في الإمارة

الإمارات

 

أبوظبي – الوطن:

أطلقت دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي أمس مبادرتها الجديدة “إطار معايير الجودة للأنشطة والخدمات السياحية . لقد تم تطوير هذه المبادرة لدعم نمو وتطوير القطاع السياحي من خلال تعزيز تجربة الزوار، وخلق بيئة أعمال تنافسية. بالإضافة إلى تعزيز الشفافية والقدرة التنافسية بما يُسهم في تحسين الجودة الشاملة وتحفيز الطلب على هذه الخدمات.
يتضمن إطار العمل عشرة أدلة لمعايير الجودة للخدمات والأنشطة السياحية والترفيهية استناداً على أفضل الممارسات العالمية في مجال الجودة للخدمات السياحية. وتشتمل على المعالم والمرافق الثقافية السياحية والحدائق الترفيهية والفعاليات والأنشطة الحيّة الداخلية والخارجية التي يحتضنها القطاع السياحي إلى جانب العديد من الخدمات السياحية الأخرى.
وقالت نوال راشد الحساني، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والتخطيط في دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي: “نحرص في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي على توفير أرقى الخدمات بما يتماشى مع أعلى المعايير الدولية سعياً إلى تلبية تطلعات زوارنا من مختلف الجنسيات والثقافات. ويأتي إطلاق إطار العمل الجديد لإرساء معايير قياسية للجودة ومنح التراخيص من خلال وثيقة شاملة تحتوي على إرشادات مخصصة للجودة ومصممة لتعزيز القطاع السياحي في الإمارة، وتشجيع لجميع الشركات والمؤسسات على تطبيق هذه المعايير. ومن خلال مواصلتنا البناء على أساس النجاحات التي حققها قطاع السياحة، فإننا في الواقع نعزز مكانة العاصمة كوجهة سياحية عالمية المستوى ومدعومة بمعايير الأمن والأمان لنصبح بذلك الخيار الأول والمفضل لجميع أفراد المجتمع المحلي وللسياح الدوليين.”
يشتمل الإطار على عدد من المدخلات الأساسية التي تم جمعها من أكثر من 80 مصدراً عالمياً إلى جانب الملاحظات والمدخلات التي تم تقديمها من قبل عدد من شركائنا الاستشاريين المختصين بالقطاع السياحي في ورش عمل تم عقدها بهذا الخصوص.
وتعمل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي حالياً على تعميم المرحلة الأولى من إطار العمل على عدد من المرافق والمنشآت السياحية، وفور الانتهاء من المرحلة الأولى، سيتم تعميمه بصيغته الكاملة في نهاية هذا العام.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.