مصر: انطلاق الصيد في بحيرة البردويل بعد توقف لـ 6 أشهر

الرئيسية منوعات

 

انطلقت عملية الصيد في بحيرة البردويل أعرق وأكبر بحيرة طبيعية مصرية فى شبه جزيرة سيناء على البحر المتوسط بعد توقف دام ستة أشهر، للمحافظة على الثروة السمكية والبيئية في البحيرة .
وأعطي محافظ شمال سيناء اللواء محمد عبد الفضيل شوشة شارة البدء للصيد في البحيرة بداية الأسبوع وسط فرحة عارمة بين الصيادين والأهالي.
وقال عبد الفضيل إن نحو 1228 مركبا انطلقت للعمل فى البحيرة والتى يبلغ طولها نحو 130 كيلومتراً ويعمل فيها نحو 5500 صياد وعامل مما يساهم بشكل كبير في القضاء على البطالة التى يعاني منها الشباب في سيناء.
وأضاف أن بحيرة البردويل تعد من أكبر وأنظف وأعرق البحيرات فى الشرق الأوسط وليست في مصر فقط وتجتذب الصيادين من محافظات دمياط وبورسعيد والسويس والإسماعيلية، مؤكداً أن ذلك جاء بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية في سيناء.
بدوره، أكد المهندس سامى الهواري مدير عام الثروة السمكية في شمال سيناء، أن أسماك بحيرة البردويل ذات جودة عالية وتتمتع بشهرة عالمية خصوصاً فى دول الاتحاد الأوروبي، مشيراً إلى أن هناك اشتراطات للعمل في البحيرة صادرة بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية والمحافظ منها الصيد مع بداية النهار حتى آخره، وكذلك منع الصيد تماما ليلا أو المبيت في البحيرة.
ولفت إلى أنه تم تحديد فترة الصيد لمدة شهر بشكل تجريبي مع تقديم تسهيلات للصيادين لاستكمال إجراءات التأمينات بخصوص جميع العمالة المرخص لها بالصيد، مشيراً إلى أن الموسم الجديد يبشر بالخير للجميع العاملين في البحيرة حيث تم صيد ما يقرب من 350 طناً من الأسماك بكافة أنواعها منذ فتح البحيرة مطلع هذا الأسبوع.
وأكد الهواري على صيد كافة الأنواع التي تشتهر بها البردويل ومنها أسماك البوري والطوبار والدنيس والوقار والقاروص والدهبان واللوت والكابوريا والجمبري.
وعبر عدد من الأهالي والصيادين عن فرحتهم وسعادتهم الغامرة بفتح موسم الصيد الذي طال انتظاره، وكانت أسعار الأسماك في سوق السمك بوسط مدينة العريش عاصمة شمال سيناء مناسبة وفي متناول الجميع.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.