بريطانيا تختبر بذلة نفاثة تحلّق بالجنود

الرئيسية منوعات

 

تشهد الاختراعات ذات الأهداف العسكرية تطورا متسارعا، وأحدث الابتكارات في هذا المجال بذلة نفاثة طائرة.
تعاون مشاة البحرية الملكية البريطانية مع شركة “غرافيتي إندستريز”، في تجربة البذلة النفاثة، انطلاقا من سفينة عسكرية قبالة الساحل الجنوبي للمملكة المتحدة.
وجرى اختبار البذلة على مدار ثلاثة أيام، وبمشاركة 42 فردا من مشاة البحرية الملكية البريطانية، لمعرفة قدراتها في العمليات البحرية.
وحسبما ذكر موقع متخصص بالأخبار التقنية، فإن الاستخدام الأبرز لهذه البدلة سيكون دعم جنود البحرية على صعود السفن الحربية الكبيرة من القوارب، حيث ستتم هذه العملية بسرعة ومرونة أكبر.
وسبق لشركة “غرافيتي إندستريز” أن تعاونت مع خدمة الإسعاف الجوية البريطانية، لاختبار دعم عمليات البحث والإنقاذ بمسعفين طائرين.
ونجحت وقتها الاختبارات، حيث تمكّن المسعفون من الوصول للمرضى في المواقع الصعبة ذات العوائق، بزمن أقصر بـ90 ثانية من سرعة استجابة طائرات الهليكوبتر.
جدير بالذكر أن ثمن البذلة النفاثة من إنتاج شركة “غرافيتي إندستريز”، يبلغ حوالي 430 ألف دولار .وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.