تعرّف على إداراته المختلفة وأنشطته البحثية والتدريبية

وفد من “علوم الدار” يزور “تريندز للبحوث والاستشارات”

الإمارات

 

أبوظبي – الوطن:

قام وفد من نشرة “علوم الدار” التي تقدمها قناتا أبوظبي والإمارات الفضائية، بزيارة “تريندز للبحوث والاستشارات”، للتعرّف على إداراته المختلفة وأنشطته البحثية والتدريبية المتنوعة. وكان في استقبال الوفد الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي لـ”تريندز للبحوث والاستشارات”، والأستاذ عمر النعيمي مدير عام “تريندز”، حيث رحبا بالوفد الزائر، واصطحباه في جولة تعريفية على إدارات “تريندز” ووحداته المختلفة، والتي تشمل: إدارة الدراسات الاستراتيجية، وإدارة الدراسات الاقتصادية، وإدارة الإسلام السياسي، وإدارة التدريب، وإدارة الاتصال الاستراتيجي والإعلام، وإدارة النشر العلمي والتوزيع والمعارض، وإدارة دراسات التكنولوجيا المتقدمة والذكاء الاصطناعي، وإدارة الباروميتر العالمي، ومكتبة تريندز الذكية العالمية، ومختبر تريندز الذكي للوسائط المتعددة.
كما تعرّف الوفد على الأنشطة البحثية والعلمية لهذه الإدارات، وبرامجها البحثية والتدريبية وإصداراتها العلمية، التي تتنوع ما بين كتب وأوراق بحثية وسلاسل علمية متخصصة.
وناقش الدكتور محمد العلي مع وفد نشرة “علوم الدار” طبيعة الأولويات البحثية والاستشارية والتدريبية التي يركز عليها “تريندز”، والخدمات التي يقدمها للجهات والهيئات المختلفة، وخاصة فيما يتعلق بإعداد البحوث والدراسات المتخصصة، وإجراء استطلاعات الرأي الميدانية حول مختلف القضايا.
وأوضح العلي أن “تريندز” يحرص على الانفتاح على مختلف الهيئات والمؤسسات وتعزيز التعاون معها في القضايا ذات الاهتمام المشترك، كما أنه لا يألو جهداً في تقديم خبراته البحثية والاستشارية والتدريبية لهذه الهيئات، وذلك من منطلق إيمانه بأهمية توظيف مخرجات البحث العلمي في خدمة وتنمية المجتمعات، ومساعدة صانعي القرار على كيفية التعامل مع مختلف القضايا. وأشاد العلي بنشرة “علوم الدار”، وما تقدمه من تغطية دقيقة للتطورات والأحداث المحلية والإقليمية والدولية، رسخت معها مصداقيتها كنافذة تحظى بالمتابعة والاهتمام ليس فقط في الإمارات، وإنما في الدول الخليجية والعربية بوجه عام.
وخلال الزيارة أجرى وفد نشرة “علوم الدار” مقابلات مع نخبة من باحثي “تريندز للبحوث والاستشارات” من المواطنين الذين يعملون في الإدارات البحثية المختلفة، وتعرف على إسهاماتهم العلمية، سواء كانت دراسات وأوراقاً بحثية منشورة، أو تنظيم فعاليات علمية مثل المحاضرات والندوات والحلقات النقاشية.
وفي نهاية الزيارة أهدى الدكتور محمد عبدالله العلي وفد نشرة “علوم الدار” نسخة من أحدث الإصدارات العلمية للمركز الصادرة باللغتين العربية والإنجليزية.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.