جمارك دبي تستعرض مبادراتها الرائدة لتحقيق استضافة نوعية لـ “إكسبو 2020 دبي”

الإقتصادية

 

استعرضت جمارك دبي مبادراتها الذكية الرائدة لمعرض إكسبو 2020 دبي وذلك خلال مشاركتها في ملتقى تأمين حدث إكسبو 2020 لضباط الارتباط في الدولة الذي نظمته القيادة العامة لشرطة دبي بالتعاون من الشركاء المحليين وعلى المستوى الوطني.
وقدمت جمارك دبي عرضاً للخدمات العالمية التي توفرها للعارضين والزوار في إطار تحقيق دورة استثنائية حيث أطلقت الدائرة 24 مبادرة مبتكرة لتسهيل الإجراءات الجمركية وإثراء تجربة المشاركين في الحدث.
وأكد سعيد مصطفوي مدير قسم البيانات الجمركية الجديدة بإدارة البيانات الجمركية والمنسق بين جمارك دبي ومكتب إكسبو 2020 خلال الملتقى أن جمارك دبي استكملت تنفيذ كافة مبادراتها الخاصة بمعرض إكسبو بنسبة 100 بالمائة كما أنجزت الدائرة مشاريع الربط مع معظم الشركاء الحكوميين لتعزيز التكامل في الخدمات الحكومية للمشاركين وتم اعتماد المخلص الجمركي الرسمي لـ “إكسبو 2020 دبي” كمشغل اقتصادي معتمد فضلاً عن إعداد دليل إرشادي متكامل خاص بالإجراءات الجمركية للمشاركين في الحدث المرتقب.
وأضاف أن جمارك دبي توجت مبادراتها الرائدة لدعم المعرض بتطوير وإطلاق قناة اكسبو 2020 الجمركية الذكية والتي كانت من المبادرات الجمركية التي تضمنها ملف الترشح في عام 2013 وقامت فرق العمل المتخصصة في الدائرة بتطوير بنية متكاملة لقناة إكسبو 2020 الجمركية الذكية لتخليص الشحنات القادمة إلى المعرض خلال زمن قياسي للإنجاز وبأفضل مستويات الجودة.

ولفت إلى أن الفرق تعمل على إنجاز معاملات إكسبو 2020 على مدار الساعة باستخدام أحدث الأنظمة الذكية التي تم تطويرها لإنجاز التخليص الجمركي وفي مقدمتها محرك المخاطر والإفصاح المبكر الذكي وقناة الأعمال المتكاملة ومنظومة التدقيق الذكي والممر الافتراضي وبرنامج المشغل الاقتصادي المعتمد وغيرها من المبادرات الخلاقة.
وأوضح أن جمارك دبي تعمل على توفير المتطلبات المتعلقة بتطوير آلية سير العمل ومواكبة التوسعات الجديدة في مطار آل مكتوم والتي من شأنها تسريع مرور المسافرين وتسهيل حركة الشحن حيث تم تزويد مطار آل مكتوم الدولي بـ ‏‏13 جهاز فحص متطورا إضافة إلى توفير الكادر البشري المؤهل للعمل في هذا الصرح والمنفذ الحيوي الذي يعد واحداً من أهم منافذ ‏الإمارة على العالم ضمن الاستعدادات المكثفة لاستقبال الزائرين والعارضين للحدث العالمي.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.