الفيروس مستمر بالتفشي حول العالم

إصابات “كورونا” العالمية تتجاوز 175.76 مليون

الرئيسية دولي

 

تجاوز عدد المصابين بفيروس “كورونا” على مستوى العالم 175.76 مليون نسمة في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى ثلاثة ملايين و954 ألفا و147 حالة وفق إحصاء لوسائل إعلام عالمية.
وأظهر الإحصاء أنه تم تسجيل الإصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة بالصين في ديسمبر 2019.
وفي السياق، أعلنت روسيا أمس تسجيل 13721 إصابة جديدة و371 حالة وفاة بفيروس ” كورونا ” المستجد خلال 24 ساعة، ما يمثل انخفاضا في عدد الاصابات وارتفاعا في الوفيات مقارنة مع معدلات أمس الأول “14723 إصابة و357 وفاة” .
وأكد مركز العمليات الروسي الخاص بمكافحة الفيروس أنه بتسجيل هذا العدد الجديد من الإصابات والوفيات يصبح إجمالي عدد حالات “كوفيد 19” خمسة ملايين و222 ألفا و408 إصابات، منها 126 ألفا و801 حالة وفاة .
وعلى صعيدٍ متصل، قالت شركة نوفافاكس الأميركية إن لقاحها المضاد لفيروس كورونا فعال بنسبة تزيد عن 90 في المئة بما في ذلك ضد المتحوّرات، وذلك بعد دراسة أجريت على نطاق واسع في الولايات المتحدة.
أضافت الشركة في بيان أن اللقاح “أظهر حماية بنسبة 100 في المئة ضد الأمراض المتوسطة والشديدة و90,4 في المئة في الإجمال” مشيرة إلى أن “الدراسة شملت 29,960 مشاركا في 119 موقعا في الولايات المتحدة والمكسيك لتقويم فعالية اللقاح وسلامته والمناعة التي يوفّرها”.
وفي الإطار ذاته، أعلنت وزارة الصحة الكويتية تسجيل 1512 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال 24 ساعة ليرتفع بذلك إجمالي عدد الحالات المسجلة في البلاد إلى 327963 في حين تم تسجيل 3 حالات وفاة بسبب كورونا ليصل اجمالي حالات الوفيات 1820.
وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة الدكتور عبدالله السند في البيان الصحافي اليومي إن جميع الحالات السابقة التي ثبتت إصابتها بالمرض “مخالطة لحالات تأكدت إصابتها وأخرى قيد البحث عن أسباب العدوى وفحص المخالطين لها”
وعلى ذات الصعيد فقد أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تأجيل موعد المرحلة الأخيرة من رفع القيود المفروضة للحد من انتشار الوباء في إنكلترا بناءً على مشورة مجلس العلماء الذين اعربوا عن قلقهم من تفشي متحور دلتا، وفق ما ذكرت وسائل الإعلام أمس.
وسجلت بريطانيا، البلد الأكثر تضررا في أوروبا مع ما يقرب من 128 ألف وفاة، تفشي المتحورة دلتا التي رُصدت لأول مرة في الهند وتنتقل أسرع بستين بالمئة من المتحورة ألفا التي كانت سائدة في البلاد.
بعد فترة طويلة من الأغلاق خلال الشتاء وحملة تطعيم واسعة، رفعت الحكومة التدابير تدريجياً. لكن الإصابات الجديدة بدأت مؤخراً في الارتفاع من جديد متجاوزة 7 آلاف إصابة جديدة يومية.
ومن المقرر أن يعلن رئيس الوزراء في مؤتمر صحافي إبقاء أو تأجيل موعد المرحلة الأخيرة من رفع الإغلاق، المقرر في 21 يونيو والذي يسمح بإعادة فتح المسارح أمام الجمهور بكامل سعتها.
وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أنه سيتم تأجيل رفع القيود الأخيرة لمدة أربعة أسابيع، أي لغاية 19 يوليو، وهو إجراء سيخضع لتصويت النواب.
ويهدد التأجيل بإثارة غضب جزء من معسكر جونسون المحافظ، وسيشكل نكسة كبيرة للعديد من الشركات، ولا سيما العاملة في قطاع الضيافة الذي يأمل في رفع القيود بالكامل بحلول الصيف لتعويض خسائر العام الماضي.
يسمح تأجيل رفع القيود الأخيرة باتاحة الفرصة لتطعيم مزيد من الأشخاص وبالتالي حماية مزيد من السكان من الفيروس.وام.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.