“لجنة بالوطني الاتحادي” تناقش سياسة وزارة الثقافة والشباب مع ممثلي المؤسسات الإعلامية

الإمارات
etisalat_xquarry_awareness_mass_programmatic_leader-board_728x90_ar

 

استأنفت لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام في المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماعها الذي عقدته أمس الاثنين في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي برئاسة سعادة ناصر محمد اليماحي رئيس اللجنة، مناقشة موضوع سياسة وزارة الثقافة والشباب بحضور ممثلين عن وزارة الثقافة والشباب والمؤسسات والمكاتب الإعلامية في الدولة، وإدارات الاتصال والعلاقات العامة للمجالس التنفيذية.
شارك في الاجتماع أعضاء اللجنة سعادة كل من: عفراء بخيت العليلي مقررة اللجنة لهذا الاجتماع، والدكتورة حواء الضحاك المنصوري، وشذى سعيد علاي النقبي، والدكتورة شيخة عبيد الطنيجي، وضرار حميد بالهول.
وقال سعادة ناصر محمد اليماحي رئيس اللجنة، إنه تم خلال الاجتماع مناقشة موضوع سياسة وزارة الثقافة والشباب مع ممثلي عدد من الجهات الإعلامية في الدولة، وتم التركيز على محور جهود وزارة الثقافة والشباب في تطوير المنظومة الإعلامية الوطنية بما يحقق رؤية 2071.
وأضاف أن الاجتماع كان ثريا، حيث تم الاستماع إلى آراء الحضور ومقترحاتهم، والتحديات التي تواجه المنظومة الإعلامية في الدولة، ورؤيتهم لكيفية تطوير العمل الإعلامي على مستوى جميع وسائل الإعلام بما يواكب رؤى وتطلعات الدولة نحو مستقبل مشرق في المجالات كافة.
وأوضح أن المناقشات في اجتماع اللجنة دارت حول الخطط الإعلامية المستقبلية لتطوير المحتوى الإعلامي في دولة الإمارات، وكيفية التعامل مع الأخبار غير الصحيحة والمعلومات المضللة خاصة في وسائل الإعلام الإلكترونية، فضلاً عن كيفية تطوير المحتوى الإعلامي الخاص بالمؤثرين في حسابات التواصل الاجتماعي وكيفية اصدار التراخيص الإعلامية لهم لمزاولة نشاطهم، وآلية الرقابة على المحتوى المنشور من قبلهم، كما تم التطرق إلى الخطط الاستراتيجية الإعلامية في حالات الطوارئ والأزمات والكوارث، ومن أبرز هذه الأحداث جائحة فيروس “كورونا” “كوفيد19” وآلية التعامل معها، وأيضاً مناقشة آلية إبراز الأحداث العالمية التي تنظمها وتستضيفها الدولة وخطط الترويج لها إقليمياً ودولياً، منوهاً إلى أن اللجنة خرجت من الاجتماع بعدد من المقترحات والتحديات المتعلقة بالموضوع، والتي سيتم صياغة عدد منها كتوصيات في تقرير اللجنة النهائي ومناقشتها مع ممثلي الحكومة.
وقال اليماحي إن اللجنة تناقش موضوع سياسة وزارة الثقافة والشباب وفق محاوره المعتمدة وهي: استراتيجية الوزارة في تعزيز الهوية والانتماء الوطني وتطوير قطاعات الصناعات الثقافية والإبداعية بما يحقق أهداف التنمية المستدامة، ودور الوزارة في إنشاء ودعم المراكز الشبابية وتطوير قدرات ومواهب الشباب لتحقيق مستهدفات رؤية 2071، وجهود الوزارة في تطوير المنظومة الإعلامية الوطنية بما يحقق رؤية 2071.. مؤكداً أن اللجنة ستنظم في إطار مناقشتها للموضوع عدة حلقات نقاشية وزيارات ميدانية للمراكز الثقافية والشبابية والجهات الإعلامية المختلفة لدراسة الموضوع العام بشكل واف، واعتماد توصيات تسهم في تطوير القطاعات الثقافية والإبداعية والشبابية والإعلامية.
شارك في الاجتماع سعادة الدكتور راشد النعيمي المدير التنفيذي لمكتب تنظيم الإعلام في وزارة الثقافة والشباب، وسعادة محمد الحمادي رئيس مجلس إدارة جمعية الصحفيين الإماراتية، وممثلو المكاتب الإعلامية في أبوظبي ودبي والشارقة ورأس الخيمة والفجيرة، وممثلو إدارات الإعلام في المجالس التنفيذية لإمارات عجمان وأم القيوين والفجيرة. وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.