تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة حول مشاريع الخمسين

“أبوظبي للخلايا الجذعية” يعتزم استقطاب ألف مواطن خلال السنوات الـ5 المقبلة

الإمارات
etisalat_brand-expo_awareness_mass_emarat_al_youm_leader-board_728x90

 

تماشيًا مع رؤية القيادة الرشيدة حول مشاريع الخمسين أعلن مركز أبوظبي للخلايا الجذعية، عن استقطاب ألف مواطن للعمل لديه خلال السنوات الخمس القادمة، ويشمل القطاع الاداري والطبي، وتدريب الكوادر الطبية الإماراتية.
وأعلن المركز اعتزامه توسيع نطاق برنامجه لاستقطاب وتنمية المواهب الإماراتية بهدف توفير المزيد من الفرص المهنية لمواطني الدولة عبر قطاعاته المتعددة في دولة الإمارات العربية المتحدة.
وفي إطار مساهمة “مركز أبوظبي للخلايا الجذعية” في برنامج “نافس”، الذي أطلقته حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، أعلن المركز إلتزامه ومشاركته في تنفيذ سلسلة من المبادرات التي ترتكز على تطوير التقدم المهني للكوادر الوطنية بهدف تذليل العقبات وتحفيز المزيد من مواطني الدولة على العمل في القطاع الخاص، كما تعد الشراكة مع برنامج “نافس” خطوة حاسمة لمؤسسات القطاع الخاص لتعزيز مساهمته في دعم “مشاريع الخمسين” على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يمكن لكافة المواطنين الراغبين في الإنضمام للمركز، تقديم طلباتهم على البريد الإلكتروني المخصص للمبادرة: hr@adscc.ae.
وتماشياً مع أهداف برنامج “نافس” الذي يدعو مؤسسات القطاعين العام والخاص إلى المساهمة عملياً في تعزيز وتنمية القوى العاملة الوطنية على المدى البعيد، وسيقوم “مركز أبوظبي للخلايا الجذعية” باستحداث وتطوير 1000 فرصة وظيفية جديدة للمواطنين الإماراتيين الراغبين في بناء مسارهم المهني في القطاع الخاص، وذلك خلال السنوات الخمس المقبلة.
ويعتبر مركز أبوظبي للخلايا الجذعية التابع لمجموعة ياس كلينك، الأول من نوعه في إمارة أبوظبي، وهو مركز للرعاية الصحية المتخصصة، وعلى ضوء مكانته الرائدة في هذا المجال، فإنه يركز على العلاج بالخلايا الجذعية وتقنيات الطب التجديدي، فضلاً عن إجراء أحدث الأبحاث حول العلاج بالخلايا الجذعية على مستوى المنطقة والعالم.
وكان المركز قد تأسس في مارس2019 لتلبية الطلب المحلي والإقليمي المتزايد على الخدمات والعلاجات الطبية المتخصصة بالخلايا الجذعية، لذا فقد تم تجهيزه بأحدث التقنيات والأجهزة الطبية الأكثر تطوراً في المنطقة. ويضم طاقم عمل المركز مجموعة من أكفأ الأطباء المعتمدين ذوي الخبرات الدولية المرموقة، ويعملون جنباً إلى جنب مع فريق من الباحثين المتخصصين من مختلف أنحاء العالم. وتشمل التخصصات المتوفرة: علم المناعة، وأمراض الدم، والعلاج بالخلايا الجذعية، والبيولوجيا الجزيئية، وجراحة العظام والمسالك البولية، فضلاً عن تخصصات أخرى.
وبشكل أساسي، يركز المركز على استخلاص الخلايا الجذعية ومعالجتها وتوصيفها وتخزينها، من أجل توظيفها في العلاجات الطبية في كل من الطب التجديدي وزراعة الدم. ويهدف أيضاً إلى تبسيط وتطوير العمليات المتعلقة بعلاجات الخلايا الجذعية والبحوث المتعلقة بها، وذلك لخدمة احتياجات فريق الأطباء المتخصصين، وتمكينهم من إحالة المرضى إلى المركز من المستشفيات والمراكز أخرى في المنطقة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.