روسيا ترد على الانتقادات الأوروبية للانتخابات

دولي
etisalat_xquarry_awareness_mass_programmatic_leader-board_728x90_ar

 

ردت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على انتقادات الاتحاد الأوروبي لروسيا بسبب “النقص” المزعوم للمراقبين أثناء انتخابات مجلس الدوما الروسي.
وقارنت زاخاروفا عدد المراقبين الذين حضروا انتخابات مجلس الدوما بعدد المراقبين الذي من المقرر أن يتابعوا انتخابات البوندستاغ الألماني في 26 سبتمبر الجاري.
وأكدت زاخاروفا أن انتخابات مجلس الدوما تابعها 245 مراقباً دولياً من 59 دولة في العالم، و10 منظمات دولية و57 دبلوماسياً من البعثات المعتمدة في موسكو.
وتابعت زاخاروفا: “وهذا يعتبره الاتحاد الأوروبي غير كاف! … فهل سيتمكن الاتحاد من إعطاء تقييم واضح للانتخابات في ألمانيا؟”.
وكان بيتر ستانو، المتحدث الرسمي باسم المفوض الأعلى للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمن، قد انتقد الانتخابات الروسية، قائلاً إن انتخابات مجلس الدوما جرت “في جو من ترهيب المنتقدين المستقلين” و”في غياب” مراقبة دولية كافية.
كانت لجنة الانتخابات الروسية قد أعلنت في وقت سابق أن حزب روسيا الموحدة الحاكم الموالي للكرملين حصل على أغلبية مطلقة في الانتخابات البرلمانية.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.