"الاتحاد الدولي للناشرين" يطلق ميثاقاً عالمياً لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر

بدور القاسمي: لن نستطيع ضمان تعافي قطاع النشر إلا بتعاون العاملين فيه وتوحيد جهودهم

الإمارات الرئيسية
etisalat_brand-expo_awareness_mass_emarat_al_youm_leader-board_728x90

شكّلت الشيخة بدور القاسمي رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين، لجنة “الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر “InSPIRe” لتحديد التحديات الرئيسة التي فرضتها الجائحة على قطاع النشر وتعزيز التعاون والعمل المستقبلي المشترك وذلك بعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان “من الاستجابة إلى التعافي: تأثير جائحة “كوفيد19″ على صناعة النشر العالمية”.
وقد نجح الميثاق منذ الإعلان عنه مطلع العام الجاري في جمع تواقيع أكثر من 30 معرض كتاب عالمي ومنظمة معنية بالكتاب والعمل الثقافي من مختلف بلدان العالم ليسجل بذلك أكبر تجمّع دولي للنهوض بصناعة النشر وتجاوز تحدياته الطارئة خلال العقود الخمسة الماضية.
وحول أهمية الميثاق، قالت الشيخة بدور القاسمي : “لن نستطيع ضمان تعافي قطاع النشر إلا إذا تعاون جميع العاملين في صناعة النشر ووحدوا جهودهم حيث شهدنا أداءً جيداً لأسواق النشر المتطورة وما يزال زملاؤنا في أسواق النشر الناشئة يواجهون تحديات كبيرة إذ لا يقتصر تأثير الجائحة على الناشرين فحسب وإنما على ملايين الكتّاب والرسامين وأصحاب دور الطباعة ومراكز التوزيع ومتاجر الكتب في العالم” .
ووجهت الشيخة بدور القاسمي دعوة لكافة المؤسسات المعنية ببناء مستقبل النشر العالمي للإنضمام للميثاق .. وقالت من المرجح أن يتنامى اعتماد مستقبل صناعة النشر بعد الجائحة على توحيد الجهود وتحقيق التضامن بين الأطراف المعنية إذ يمثل الميثاق الإطار الرسمي لتنسيق العمل المشترك الذي يحقق استفادة العاملين في منظومة النشر من التجارب المختلفة والعمل على مواجهة هذه التحديات غير المسبوقة.
ويعتبر الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر أحد أبرز إنجازات اللجنة حيث يوّثق التزام الموقعين عليه بالتعاون في مختلف مجالات صناعة النشر والعمل على تطوير خطة مستقبلية لمرحلة ما بعد الجائحة.. ومن خلال المصادقة على الميثاق يوافق الموقعون على حشد جهودهم والتعاون فيما بينهم ضمن عشرة مجالات تشمل علاقات القطاع مع صنّاع السياسات إلى جانب تعزيز الحوار والتنسيق لسد الثغرات المتعلقة بالمهارات.
وتعود أهمية “الميثاق” “InSPIRe” نظراً لحجم وتنوع قطاعات المؤسسات المعنية بصناعة الكتاب التي صادقت عليه حيث جمع دور نشر ومعارض كتب وشركات متخصصة بالطباعة والتوزيع وغيرها. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.