“الصحة ووقاية المجتمع” و”الطوارئ والأزمات” تعلنان السماح بعدم إلزامية ارتداء الكمام في بعض الأماكن

الإمارات
etisalat_brand-expo_awareness_mass_emarat_al_youm_leader-board_728x90

 

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث عن السماح بعدم إلزامية ارتداء الكمام في بعض الأماكن مع التقيد بتطبيق مبدأ التباعد الجسدي بمسافة مترين.
يأتي هذا القرار بعد رصد الانخفاض الملحوظ في أعداد الإصابات المسجلة في الدولة والذي جاء نتيجة نجاح الجهود الوطنية المبذولة في عمليات التقصي وتوسيع نطاق الفحوصات على مستوى الدولة للكشف عن حالات الإصابات بالإضافة إلى توفر لقاحات متعددة ضد فيروس “كوفيد19” وتعاون المجتمع في تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية في الفترة السابقة.
وسيتم السماح بعدم ارتداء الكمام عند ممارسة الرياضة في الأماكن العامة وفِي وسائل النقل الخاصة للقاطنين في المنزل نفسه بالإضافة إلى مرتادي الشواطئ والمسابح المفتوحة والأشخاص المتواجدين بمفردهم في الأماكن المغلقة أو عند الحصول على خدمات شخصية للوجه والرأس في مراكز الحلاقة والتجميل والصالونات وكذلك في المراكز الطبية والعيادات عند التشخيص وتلقي العلاج.
كما سيتم إلزام الجهات المحلية بوضع لافتات توضح الأماكن التي سيتم بها السماح بعدم ارتداء الكمام والتقيد بتطبيق مبدأ التباعد الجسدي بمسافة مترين.
وشددت وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث على ضرورة التقيد بإرتداء الكمام في الأماكن الملزم بها ارتداؤه حيث أكدت كافة الدراسات أن الكمام كان من أهم الوسائل للوقاية من الفيروس كما سيتم تشديد الرقابة ومخالفة غير الملتزمين بالكمامات في الأماكن الملزم بها ارتداؤه.
وأكدت الجهتان ضرورة اتباع الإجراءات الوقائية والاحترازية التي وضعتها الجهات المعنية لضمان توفير الأمن الصحي والسلامة والوقاية لجميع أفراد المجتمع وتحمل المسؤولية المجتمعية بوعي وتكاتف الجميع. وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.