دعوات لعضو بـ”المركزي الأوروبي” للاستقالة بعد اتهامات بالفساد

دولي
etisalat_xquarry_awareness_mass_programmatic_leader-board_728x90_ar

 

 

 

 

 

انضمت رئيسة سلوفاكيا زوزانا تشابوتوفا للمطالبات المتزايدة باستقالة بيتر كازيمير، عضو المجلس الحاكم للبنك المركزي الأوروبي، الذي تم اتهامه بتلقي رشوة في سلوفاكيا.

وذكر أوندريه مولارتشيك محامي كازيمير أن موكله الذي رفض المزاعم تلقى إخطارات بشأن الاتهامات وسيقدم شكوى ضدها.

يذكر أن كازيمير هو أبرز عضو بالحكومة السلوفاكية السابقة يتورط في قضية في إطار حملة حكومية لمكافحة الفساد وتحدى ضغطاً لحمله على التنحي مع فتح تحقيق.

وتتعلق القضية، بحسب صحيفة، بدوره كوزير مالية في الحكومة التي فقدت السلطة في .2020

وقالت تشابوتوفا: “لو كنت في موقع بيتر كازيمير لفكرت في الاستقالة”، وشغلت تشابوتوفا منصب محامية في هيئة مكافحة الفساد وحققت فوزاً كاسحاً في انتخابات الرئاسة في 2019. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.