“أبوظبي للصحة العامة” يطلق أحدث تطبيقاته الذكية في “جيتكس”

الإمارات
etisalat_national-day-celebration_awareness_mass_al-watan_middle-banner_728x90-arabic

 

 

 

 

أبوظبي – الوطن:

 

يشارك مركز أبوظبي للصحة العامة، بالتعاون مع الجهات المشاركة في جناح حكومة أبوظبي، الفعالية الأكبر والأبرز في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على مستوى المنطقة والتي تقام في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة بين17 وحتى 21 من شهر أكتوبر 2021، حيث استعرض المركز خلال هذه المشاركة أهم مشاريعه الإلكترونية في مجال التصدي لجائحة “كوفيد19″، ألا وهي مشروع منصة زيادة نسبة تغطية تطعيم كبار السن والمقيمين ضد “كوفيد 19” ومشروع المساعد الافتراضي للتقصي الوبائي ومشروع برامج العزل والحجر الصحي.

وقال سعادة مطر سعيد النعيمي المدير العام لمركز أبوظبي للصحة العامة: “تأتي مشاركتنا هذا العام للمرة الثانية على التوالي بأسبوع جيتكس منذ إنشاء المركز، في إطار السعي لتطبيق التوجهات العامة لحكومة ابوظبي الرقمية في تأسيس نظام فاعل ومبتكر يساعد على بناء قاعدة رقمية مستدامة تعكس مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها الدولة في مختلف الأصعدة، وكذلك حرصاَ منا على تطوير وابتكار خدمات جديدة وفق أفضل الممارسات والتي من شأنها أن تضعنا على قائمة المؤسسات الرائدة عالميا في مجال الصحة العامة.”

وأشار النعيمي إلى أن مشاركة المركز في جيتكس 2021 ضمن جناح حكومة أبوظبي الرقمية، تعد فرصة مثالية للتفاعل مع الخبراء والمختصين وتعريف الجمهور بآخر المستجدات والتطورات الرقمية التي توصل لها المركز في ظل الجائحة وذلك من خلال تسليط الضوء على منصة لزيادة نسبة تغطية تطعيم كبار السن والمقيمين ضد “كوفيد19” ، والتي تهدف إلى توفير قاعدة بيانات تحتوي على تفاصيل الأفراد الذين تبلغ أعمارهم 50 عاماً فما فوق في الإمارة الذين لم يتلقوا بعد تطعيم “كوفيد19″، من أجل تكثيف الجهود التوعوية وحث هذه الفئة لأخذ التطعيم والحفاظ على الأرواح.

ومن منطلق دور المركز كجهة توعوية فريدة من نوعها ساهمت بشكل فعال منذ بداية الجائحة في التصدي التام للوباء فقد قام المركز في معرض جيتكس 2021 بتقديم اخر ابتكاراته لمساعيه لتسهيل عملية التقصي الوبائي والتعرف على الحالات الإيجابية واحتواء الوباء من خلال استعراض مشروع المساعد الافتراضي للتقصي الوبائي، وهو روبوت محادثة قادر على التواصل مع الناس من خلال بدء محادثة كتابية لجمع المعلومات المطلوبة لنظام الرعاية الصحية من أجل السيطرة على انتشار الأمراض في المجتمع، حيث يبدأ استخدام المساعد الافتراضي عن طريق استلام رسالة نصية يرسلها المركز للمصاب وتحتوي على رابط للصفحة، يتم من خلالها التأكد من معلومات المصاب عن طريق طلب رقم الهوية الإماراتية من أجل استكمال الإجراءات والرد على الأسئلة، ويتيح النظام خاصية اختيار اللغة المفضلة سواء العربية أو الإنجليزية.

كما برز مشروع برامج العزل والحجر الصحي وهي أحد البرامج الفريدة التي ميزت المنصة بمميزاتها الفريدة، حيث تمتاز بأتمتتها وخصائصها المميزة في متابعة الحالات الإيجابية الأمر الذي ساهم في دعم جهود حكومة أبوظبي لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد في الإمارة لضمان صحة وعافية أفراد المجتمع والتدخل السريع في حال اكتشاف حالة إصابة جديدة.

وأضاف سعادته: “على الرغم من التحديات التي تواجه العالم أجمع، فقد أظهرت دولة الإمارات قدرتها وجاهزيتها في التصدي ومواجهة الجائحة ومواصلة العمل على بناء مستقبل أفضل من خلال استخدام الابتكار وأحدث أنواع التكنولوجيا.”

الجدير بالذكر أن المركز يسعى من خلال مشاركته في جيتكس 2021 إلى ابراز التحول الرقمي في كل ما يتعلق بالمعاملات والخدمات التي يقدمها لقياس سير العمل ومدى الالتزام بتوجيهات حكومة أبوظبي، حيث يعتبر معرض جيتكس أحد أسرع الأسواق الناشئة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ويزوره أكثر من 120,000 شخصًا من مختلف دول العالم.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.