الاتحاد لائتمان الصادرات تستضيف حدثاً عالمياً تحت شعار “الدبلوماسية التجارية لريادة الأعمال الدولية”

الإقتصادية
etisalat_national-day-celebration_awareness_mass_al-watan_middle-banner_728x90-arabic

 

 

 

 

دبي – الوطن:

في إطار جهودها للمساهمة في ترسيخ مكانة دولة الإمارات وجهة رائدة للاقتصاد والأعمال وصناعة المستقبل، استضافت الاتحاد لائتمان الصادرات، وهي شركة حماية الائتمان التابعة للحكومة الاتحادية في دولة الإمارات، بالتعاون مع منتدى “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت”، أسبوع “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت” العالمي أمس الأول  في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي.

وبصفته شريكًا تابعًا لمنتدى مجموعة العشرين (G20)، يتولى منتدى “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت” تنسيق أسبوع “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت” والذي عقد في الفترة من 18 إلى 24 أكتوبر 2021 بمشاركة 72 دولة. وقد وفر هذا الحدث الهجين منصة مفتوحة للتواصل والتعلم والمشاركة وعرض الاختراعات والابتكارات وتبادل المعرفة والخبرات التي تعزز ريادة الأعمال وأنظمة الاستثمار.

ومن بين المتحدثين الرئيسيين في الحدث معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، الذي شارك رؤيته حول الدعم الذي تقدمه دولة الإمارات للمستثمرين ورواد الأعمال، حيث قال: “من المؤكد أن دولة الإمارات العربية المتحدة من بين أفضل الدول والوجهات الاستثمارية، حيث تشكل الشركات الصغيرة والمتوسطة فيها 95 في المائة من إجمالي عدد الشركات. وسواء من حيث عدد الشركات الممولة أو حجم رأس المال المستثمر في الشركات الناشئة، تتمتع دولة الإمارات بمكانة رائدة في دعم الشركات الناشئة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وذلك نتيجة الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص التي تلعب دوراً حيوياً في توعية المستثمرين ورواد الأعمال بأهمية الشركات الناشئة، وتوفير منصات متنوعة لربطهم، وبالتالي تشكيل شبكة استراتيجية لهذه الشركات حيث يمكن تحويل الشغف إلى واقع.”

وقد مثّل ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات، دولة الإمارات كمفوض في منتدى “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت”، وقام بإلقاء كلمة رئيسية في المراسم الافتتاحية.

وفي حديثه عن الدبلوماسية التجارية لريادة الأعمال الدولية، قال فالسيوني: “يتطلب العالم، الذي يتعافى من آثار وباء استمر طويلاً، دبلوماسية تجارية جديدة. كل شيء يتغير، واعتماد طرق أفضل لتلبية الاحتياجات المتغيرة هو في صميم الإجراءات الدبلوماسية الناجحة. ويعتبر دمج مبدأ الاستدامة والتنقل والفرص في الدبلوماسية أمرًا بالغ الأهمية في الوقت الحالي والمستقبل. وبصفتها شركة حماية الائتمان التابعة للحكومة الاتحادية بدولة الإمارات، تعيد شركة الاتحاد لائتمان الصادرات تعريف الدبلوماسية لتشجيع ريادة الأعمال من خلال لعب دور فعال في تحقيق أهداف الأجندة الوطنية لتنمية الصادرات غير النفطية لدولة الإمارات العربية المتحدة. وإننا ننفذ استراتيجيتنا لرسم مشهد اقتصاد دولة الإمارات بما يتماشى مع رؤية القيادة الرشيدة للدولة للخمسين عامًا القادمة.”

حضر الحدث الوزارات وكبار الشخصيات والمسؤولون التنفيذيون ومستثمرون من إكسبو 2020 دبي. كما شهد الحدث حضور مجتمع منتدى “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت” من أكثر من 127 دولة، والذي يشمل 685 مسؤولاً ممثلاً و16 مفوضًا و4 أعضاء كبار في مجلس الشيوخ و266 عضوًا في مجلس الشيوخ و357 شريكًا دوليًا و44 عضو هيئة تدريس.

وستوفر مشاركة دولة الإمارات في هذا المنتدى فرصاً واعدة لنمو الشركات الإماراتية والاقتصاد الوطني بشكل عام.

تمحور موضوع الحدث هذا العام حول “دبلوماسية تجارية لريادة الأعمال الدولية”، والذي ألهم قادة العالم الحاليين والمستقبليين لخوض تجارب جديدة بأفكار فريدة، والتعاون بين مختلف القطاعات، وتنمية اقتصادات العالم من خلال ريادة الأعمال، والاستثمار، والشمول المالي، والابتكار.

وقد قدمت استضافة أسبوع “وورلد بزنس أنجلز إنڤستمنت” في الإمارات منصة مبتكرة للتعاون على إيجاد حلول للتحديات التي تواجه سوق الأسهم وأسواق رأس المال في المراحل المبكرة، ولمناقشة غيرها من الاهتمامات العالمية في الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ودول مجموعة العشرين والاقتصادات الإقليمية والمحلية.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.