جميلة المهيري تزور جناحي المملكة المتحدة وبنين في “إكسبو2020”

الإمارات
etisalat_national-day-celebration_awareness_mass_al-watan_middle-banner_728x90-arabic

 

 

أكدت معالي جميلة بنت سالم مصبح المهيري وزيرة دولة لشؤون التعليم العام رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي، أنّ ” إكسبو 2020 دبي ” يشكل نقلة معرفية فريدة من نوعها لما يوفره من ابتكارات وثقافات وتجارب متنوعة.
وقامت معاليها بجولة تعريفية في جناح المملكة المتحدة برفقة سعادة باتريك مودي سفير المملكة المتحدة لدى الدولة و لورا فولكنر نائب المفوض العام في الجناح.
وقالت إنّ جناح المملكة المتحدة يشرح آلية نقل السلع والموارد لجميع أنحاء العالم و دور التكنولوجيا والابتكار في دفع عجلة التطور لمستقبل أكثر استدامة .. معتبرة أن الجناح مكان التقاء الثقافات والأفكار و يعطي رسالة جماعية للزائر بأهمية التغير و الذكاء الاصطناعي.
من جهته قال المفوض العام للمملكة المتحدة : ” يسعدنا الترحيب بمعاليها في جناح المملكة المتحدة ومشاركة كيفية صنع الابتكارات من أجل مستقبل مشترك و التركيز على الذكاء الاصطناعي و كيف يمكن لتكنولوجيا المستقبل أن تكون إبداعية و دور الذكاء الاصطناعي وأهميته في حياتنا ويعتبر جناح المملكة المتحدة مستوحى من مشروع العالِم الراحل ستيفن هوكينغ الذي يدعو إلى الابتكار من أجل مستقبل مشترك واستكشاف كل شيء بدءاً بالتجارة في الفضاء ووصولاً إلى الذكاء الاصطناعي”.
كما زارت معاليها جناح بنين المعروفة ببلد الأصالة والحداثة للتعرف على العاملين الأساسيين في نشأة هذه الدولة وهما الزراعة والثقافة وتعرفت خلالها على إرثها الثقافي والتاريخي وأنشطة التنمية المستدامة في المنطقة.
وأشادت معاليها بالتركيز على دور المرأة في الجناح حيث تحظى بدور محوري في الإرث الثقافي والتاريخي لدولة بنين ليس لأنّها عماد المجتمع فحسب بل لأنّها كانت في صفوف المحاربين العظماء بمملكة داهومي التي شكلت الكيان الأساسي الرئيسي في المنطقة.
وأعربت معاليها عن شكرها لكل من ساهم في جعل الجناح يبدو وكأنّنا في دولة بنين، من خلال ممارسة الألعاب واكتشاف الثقافة البنينية، ورؤية بعض المنحوتات والأغراض الملكية المصنوعة من الخشب والمعدن.
وكانت معاليها قد قامت بزيارات عديدة إلى إكسبو 2020 دبي منذ انطلاقه تفقدت خلالها عدداً من أجنحة الدول المشاركة واطلعت على ابتكارات الدول التي تأتي من ثقافات وبيئات مختلفة.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.