أبوظبي للزوارق السريعة يبحث عن بداية قوية في مونديال “الإكس كات”

الرئيسية الرياضية

 

 

يسعى فريق أبوظبي للزوارق السريعة اليوم الأربعاء إلى تحقيق بداية قوية في الجولة الأولى من بطولة العالم لزوارق الإكس كات والمقامة في إمارة الفجيرة ابتداء من الغد الخميس وحتى السبت المقبل.
وتدخل زوارق أبوظبي المنافسة عبر السباق الرئيسي الأول للجولة بزورق أبوظبي 5 بقيادة راشد الطاير وماجد المنصوري، وزورق أبوظبي 4 بقيادة فالح المنصوري وشون تورنتي.
ويأمل الزورقان في حصد الرصيد الأول من النقاط في الجولة التي تقام في ضيافة نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية.
ومن المقرر أن تقام في الفجيرة ثلاث سباقات في هذه الجولة حيث سيكون لكل سباق نقاطه الخاصة، وبالتالي فرصة أكبر لحصد النقاط مع نهاية هذه المرحلة، ثم الانتقال إلى المرحلة الثانية والختامية والتي ستقام في إمارة دبي الأسبوع المقبل.
وكان فريق أبوظبي قد شارك في تدريبات قوية طوال الأسابيع الماضية من أجل التحضير والإعداد لهذه الجولة المكثفة، كما تم التجهيز المتكامل لمحركات ومراوح الفريق والتفاصيل الفنية المختلفة التي تم الإعداد لها بشكل جيد للمنافسة على المراكز الاولى.
ويستعد زورقا أبوظبي البحري لدخول التحدي مع 13 زورقا في هذه المنافسة التي يشارك فيها متسابقون من مختلف قارات العالم في الظهور الأول لزوارق الإكس كات منذ ديسمبر في 2019.
وكشف سالم الرميثي رئيس بعثة فريق أبوظبي عن الاستعداد الجيد للمشاركة في هذه الجولة وبدء حصد النقاط منذ السباق الأول اليوم ..مؤكدا أن قدرات وتجهيز الفريق تتناسب مع قوة البطولة وسمعة الفرق القوية المشاركة.
وقال الرميثي: “بطولة أخرى ننظر لها كفرصة للصعود إلى منصات التتويج وتجربة يمكن من خلالها مواصلة حصد الألقاب وزيادة حصيلة الرياضة الإماراتية من الإنجازات، وثقتنا كبيرة في الزورقين لتحقيق نتائج إيجابية في الجولة الافتتاحية، وأن يسير الفريق على نفس النهج الذي ظهر به خلال مشاركاته المختلفة في كافة البطولات العالمية هذا الموسم، فنحن الفريق الوحيد الذي شارك في خمس بطولات دولية هي بطولة العالم لزوارق الفورمولا1، وبطولة العالم لزوارق الفورمولا2، وبطولة العالم لزوارق الفورمولا2 تحدي 12 ساعة، وبطولة العالم للدراجات المائية، وفخورون بأن نقدم التمثيل الإماراتي المشرف في كل هذه البطولات، ونحصد أكثر من ثلاث ميداليات ذهبية، وفضيتين”.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.