حاكم الشارقة يخصص 2.5 مليون لتزويد مكتبات الإمارة بأحدث الإصدارات

الإمارات

الشارقه الوطن

وجه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بتخصيص 2.5 مليون درهم لتزويد مكتبات الشارقة بأحدث الإصدارات من الكتب العربية والأجنبية المعروضة في مهرجان الشارقة القرائي للطفل الـ 13.

وتأتي مبادرة سموه انطلاقاً من جهوده في دعم الكتاب وصنّاعه وقرائه، وحرصاً على إثراء مكتبات الشارقة بأحدث الإصدارات التي تغني محتواها، وتسهم في تزويد القراء من باحثين وأكاديميين وطلاب ومهتمين بالشأن المعرفي بأحدث إصدارات دور النشر المشاركة في المهرجان، في كافة القطاعات المرتبطة بعالم الطفولة ومصادر معرفتها، بما يحقق رسالة مكتبات الشارقة في أن تكون مركزاً ثقافياً حاضناً لطلاب المعرفة، ومزوداً لهم بكل ما ينمي مداركهم ويثري مخزونهم الفكري.

وفي تصريحه حول منحة صاحب السمو حاكم الشارقة، أفاد أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، قائلاً: “في كل عام تتلقى مكتبات الشارقة من لدن صاحب السمو حاكم الشارقة، مكرمة دعم وإثراء لمحتواها من الإصدارات العربية والأجنبية، التي تمثل غرساً طيباً تزداد من خلاله ألقاً، ليثمر نتاجات ثقافية تنعكس على روادها، وتسهم في تشكل اللوحة الثقافية والحضارية التي تسلكها الإمارة لتكون مصدر إشعاع فكري ومعرفي يبني بالكتاب أجيالاً، ويفتح بالقراءة لهم آفاق المستقبل المشرق“.

وأضاف: “تأتي مكرمة صاحب السمو حاكم الشارقة سنوياً لتجسد رؤية إمارة الشارقة تجاه الاستثمار بالأجيال الجديدة وتوفير مصادر المعرفة والتعلم لهم، ليكونوا قادرين على تطوير مهاراتهم والنهوض بطاقاتهم، فالشارقة تنظر إلى مكتبة الطفل بوصفها أحد أهم ركائز تحقيق تطلعات التنمية الشاملة والمستدامة في المنطقة والعالم“.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.