“دي بي ورلد” الإمارات تحصد جائزتين بمجال النقل المستدام

الإقتصادية

 

 

 

حصدت “دي بي ورلد” الإمارات جائزتين مرموقتين ضمن جائزة دبي للنقل المستدام لهذا العام، تقديرًا لأحدث مبادراتها في مجال التنقل المستدام، والمتمثلة في مبادرة شاحنة محطة الحاويات الكهربائية عن فئة الحفاظ على البيئة، ومبادرة نظام تحديد الموقع الفوري عن فئة إدارة التنقل.

أقيم حفل تسليم الجوائز الذي تنظمه هيئة الطرق والمواصلات في دبي، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي وقام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة رئيس مجلس دبي للإعلام بتسليم الجائزتين إلى عبدالله بن دميثان، المدير التنفيذي المدير العام لـ “دي بي ورلد” الإمارات وجافزا، بحضور نخبة من قادة صناعة النقل والمواصلات.

وقال عبدالله بن دميثان : “نحرص في “دي بي ورلد الإمارات” على الابتكار المستمر لتحقيق أعلى كفاءة في استخدام الطاقة، تماشياً مع أجندة الإمارات الخضراء، واستراتيجية الإمارات للحياد المناخي بحلول 2050 “.

من جانبها قالت مها القطان، الرئيس التنفيذي لإدارة شؤون الموظفين والاستدامة في مجموعة “دي بي ورلد”: “نلتزم في “دي بي ورلد” بتعزيز التوازن بين الاستدامة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية ونستطيع من خلاله أن نجعل من عالمنا مكانًا أفضل تتكافأ فيه الفرص بعدالة للجميع “.

وتشكل أتمتة العمليات جوهر فلسفة البيئة التشغيلية في “دي بي ورلد” الإمارات، لتوفير حلول الموانئ الذكية ونجح نظام تحديد الموقع الفوري في إحداث ثورة في مجال تحسين العمليات التشغيلية منذ تطبيقه عام 2017، من خلال تسريع كفاءة مناولة الحاويات عبر محطات الموانئ، ما يوفر قدرًا كبيرًا من الوقت ويخفض التكاليف لأصحاب البضائع.

ويتيح النظام القدرة على بناء خريطة افتراضية شاملة لجميع الآليات والمركبات في محطة الحاويات 1 في ميناء جبل علي،الذي يعطي فريق التشغيل إمكانية المراقبة واكتشاف الأخطاء ومعالجتها عن بُعد، إضافة إلى تحسين مستويات السلامة والتواصل، وتنبيه الفرق في حالة حدوث أي تجاوزات.

وحققت محطة الحاويات عبر تطبيق هذا النظام بين عامي 2017 و 2021، نقلة نوعية في مستويات توفير الوقود بلغت نحو 830 طنًا، ما أسهم في تقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة بشكل كبير.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.