المجلس العسكري في بورما ينقل سوتشي لحبس انفرادي

دولي

 

 

 

نقلت الحاكمة المدنية السابقة لبورما أونغ سان سو تشي من مركز إقامتها الجبرية إلى حبس انفرادي في مجمع سجون في نايبيداو العاصمة التي بناها الجيش، كما أعلنت المجموعة العسكرية الحاكمة أمس الخميس.

وقال الناطق باسم المجموعة العسكرية زاو مين تون في بيان “وفقا للقوانين الجنائية وضعت في حبس انفرادي في سجن” في العاصمة البورمية.

ومنذ إطاحتها في انقلاب العام الماضي، كانت سو تشي قيد الإقامة الجبرية في مكان غير معروف في نايبيداو، بحسب مصادر.

والزعيمة البورمية السابقة (77 عاما) الحائزة جائزة نوبل السلام، لم تغادر مكان إقامتها الجبرية سوى لحضور جلسات محاكمتها في المحكمة العسكرية التي قد تحكم عليها بالسجن لأكثر من 150 عاما.

كما يمنع محاموها من التحدث إلى وسائل الإعلام ولا يمكن للصحافيين حضور محاكمتها.

وتواجه أونغ سان سو تشي تهما عدة بينها انتهاك قانون حول أسرار الدولة يعود الى الحقبة الاستعمارية وفساد انتخابي وعصيان وفساد بحسب زعم المجلس العسكري الحاكم هناك.أ.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.