المنافذ الحدودية بالشارقة تؤكد جاهزيتها لاستقبال الزوار خلال عيد الأضحى

الإمارات


أكدت اللجنة التنظيمية للمنافذ والنقاط الحدودية في الشارقة جاهزية جميع الجهات والمنافذ في الإمارة لاستقبال الزوار والقادمين للدولة خلال إجازة عيد الأضحى واتخاذ جميع الاستعدادات اللازمة لتسهيل كافة الإجراءات أمامهم للاستمتاع بأجواء العيد في الإمارات.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الدوري السادس للعام 2022 الذي عقد في منفذ خطم ملاحة الحدودي بمدينة كلباء برئاسة محمد إبراهيم الرئيسي مدير شؤون المنافذ والنقاط الحدودية رئيس اللجنة التنظيمية للمنافذ والنقاط الحدودية بإمارة الشارقة وحضره العقيد ركن إبراهيم سيف الزعابي قائد القطاع الشمالي في قيادة مجموعة حرس الحدود والعقيد عبدالعزيز سرحان الزعابي مدير الخدمات المساندة بالإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بالشارقة والمقدم وليد النهم رئيس قسم شرطة منافذ المناطق الخارجية بشرطة الشارقة والمهندس إسماعيل حسين ممثل وزارة التغير المناخي والبيئة وعبد الرحمن الكندي مقرر اللجنة وخالد كرم الكعبي رئيس وحدة المنافذ البرية بالإدارة العامة لأمن المنافذ إلى جانب ممثل عن جهاز أمن الدولة وممثل دائرة شؤون البلديات.

وأكد المجتمعون الجهوزية العالية لتقديم أرقى الخدمات للمسافرين والقادمين إلى الدولة خلال إجازة العيد وتسهيل إجراءاتهم وفقاً لأعلى المعايير، وضمان إنسيابية تامة لدخول البضائع والشحنات التجارية فضلا عن التأكد من جاهزية المحاجر الزراعية والبيطرية التابعة لوزارة البيئة والتغير المناخي لاستقبال الارساليات المتنوعة.

وأوضح محمد إبراهيم الرئيسي حرص اللجنة بالتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين على تطبيق أرقى المعايير في الخدمات المقدمة للمسافرين وزوار الدولة خلال إجازة عيد الأضحى بما يليق بمكانة الإمارات كوجهة سياحية رائدة ومفضلة في المنطقة من خلال السعي الدائم نحو توفير كافة الإمكانيات للنهوض بأداء المنافذ والنقاط الحدودية بالإمارة والمتابعة الحثيثة للارتقاء بجودة الخدمات.. مشيراً إلى أن اللجنة على أهبة الاستعداد لتجاوز التحديات التي من الممكن أن تواجهها خلال هذه الفترة خاصة فيما يتعلق بالازدحام في منفذ دبا الحصن الغربي حيث تم وضع خطة للتعامل معها بطريقة مبتكرة تخفف منها إلى جانب تخصيص فرق دعم وإسناد للجهات المختصة، للتعامل مع الأفواج المتوقع قدومها.

وقال: “تم خلال الاجتماع الاطلاع على توصيات محضر الاجتماع الخامس ومصادقتها إلى جانب الملاحظات الواردة من الإدارة العامة لأمن المنافذ فيما يخص سير العمل في المنافذ والنقاط الحدودية وتم اتخاذ الإجراء اللازم بشأنها وتوجيه الجهات المختصة بالتعامل معها كما تم استعراض مجموعة من المبادرات التطويرية المزمع تنفيذها في منفذ خطم ملاحة الحدودي، وكذلك الاطلاع على الإحصائيات الواردة من هيئة الطرق والمواصلات بالشارقة بشأن عدد مستخدمي خدمات المواصلات والنقل من منفذ خطم ملاحة واعتمدت اللجنة الطلب الوارد من وزارة التغير المناخي والبيئة بشأن بعض الإضافات الإنشائية في المحجر الزراعي والبيطري بمنفذ خطم ملاحة.. مؤكداً استمرارية الجهود الرامية إلى التطوير والارتقاء بالأداء العام لمنافذ الإمارة كافة”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.